أسواق الأسهم- العالمية

أسهم أوروبا تنخفض والأنظار تتجه لاجتماع البنك المركزي الأمريكي

فتحت البورصات في أنحاء أوروبا على انخفاض طفيف اليوم الثلاثاء في الوقت الذي ينتظر فيه المتعاملون مؤشرات من مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) بشأن خططه للتحرك صوب تقليص محفظته من سندات الخزانة والأوراق المالية المدعومة برهون عقارية والبالغة قيمتها 4.2 مليار دولار.
وعلى الرغم من أن بورصة وول ستريت بلغت مستويات مرتفعة جديدة مجددا، فإن الأسهم في أوروبا اقتفت أثر نظيرتها الآسيوية التي اتسمت التعاملات عليها بالحذر الليلة الماضية مع انخفاض المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.2 في المئة.
وكانت أسهم القطاع المالي من بين بعض الأسهم التي جرى تداولها مرتفعة، حيث تستفيد البنوك في العادة من تشديد السياسة النقدية. وارتفع مؤشر البنوك الأوروبية 0.2 في المئة مع تصدر أسهم إتش.إس.بي.سي لأسهم القطاع بارتفاع قدره واحد في المئة.
وتصدر سهم أوكادو البريطانية لبيع الأغذية عبر الانترنت قائمة الأسهم الخاسرة على المؤشر بانخفاض قدره 5.3 في المئة بعد أن أعلنت الشركة نتائج أعمالها عن الربع الثالث من العام قائلة إن التكاليف في الأجل القصير قد تزيد بسبب الاستثمار في مركز توزيع جديد.
وعند الفتح انخفض المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني وكاك 40 الفرنسي 0.1 في المئة بينما لم يسجل المؤشر داكس الألماني تغيرا يذكر.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- العالمية