أسواق الأسهم- العالمية

الأسهم اليابانية تتراجع متأثرا ببيانات صينية ضعيفة ومخاوف بشأن كوريا الشمالية

أغلقت الأسهم اليابانية متراجعة في تعاملات متقلبة اليوم الخميس بعد مكاسب استمرت ثلاثة أيام متتالية بعدما فاق أثر بيانات اقتصادية صينية ضعيفة المكاسب التي تحققت في وقت مبكر من الجلسة عندما بلغ المؤشر توبكس الأوسع نطاقا أعلى مستوى له خلال أكثر من عامين.
وتدهورت المعنويات في فترة بعد الظهيرة بعدما بثت وكالة الأنباء الرسمية في كوريا الشمالية نبأ يهدد باستخدام الأسلحة النووية "لإغراق" اليابان وتحويل الولايات المتحدة إلى "رماد وظلام" لدعمهما قرار من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة وعقوبات بسبب إجرائها أحدث اختبار نووي.
ونزل المؤشر نيكي 0.3 بالمئة ليقفل عند 19807.44 نقطة. وانخفض المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.3 بالمئة أيضا إلى 1632.13 نقطة. وقفز توبكس في المعاملات المبكرة 0.3 بالمئة إلى 1642.56 نقطة وهو أعلى مستوى منذ أغسطس آب عام 2015.
وكان قطاع المعادن التي لا يدخل فيها الحديد الأسوأ أداء اليوم. وهوى سهم ميتسوي للتعدين والصهر 5.4 بالمئة بينما تراجع سهم توهو زنك 5.3 بالمئة.
وحتى الأسهم التي حققت مكاسب في الآونة الأخيرة مثل أسهم شركات التأمين وبعض شركات التصدير تكبدت خسائر اليوم.
ونزل سهم (إم إس&ايه دي) للتأمين 0.8 بالمئة بينما تراجع سهم سوني 3.5 بالمئة وهيتاشي واحدا بالمئة.
وقال متداولون إن المستثمرين يترقبون بيانات تضخم أسعار المستهلكين الأمريكية التي تعلن في وقت لاحق اليوم لمعرفة مؤشرات بشأن التوقيت المحتمل للرفع المقبل لسعر الفائدة في الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي). 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- العالمية