أسواق الأسهم- الخليجية

بورصة قطر تتراجع للجلسة الثامنة على التوالي مع تخارج الصناديق الأجنبية

عمقت بورصة قطر من خسائرها بعد تراجعها للجلسة الثامنة على التوالي لتغلق عند أدنى مستوياتها في 52 شهرا مع استمرار الصناديق الأجنبية في التخارج، في حين تماسك مؤشر دبي بفضل مكاسب "إعمار".
وتراجع مؤشر بورصة قطر 0.5 في المائة إلى 8428 نقطة مسجلا أدنى مستوى إغلاق في 52 شهرا، مع هبوط سهم مصرف قطر الإسلامي 2 في المائة.
وباع المستثمرون العرب من المنطقة أسهما قطرية حينما قاطعت السعودية وثلاث دول عربية أخرى الدوحة في أوائل حزيران (يونيو). ومع عدم إحراز أي تقدم صوب حل دبلوماسي للأزمة، انضم مستثمرون أجانب إلى عمليات البيع في الأسابيع الماضية بحسب ما أظهرته بيانات البورصة.
وانخفض المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.4 في المائة إلى 4454 نقطة مع استمرار حالة الترقب لدى المستثمرين؛ ما دفعهم إلى تقليل المراكز بالأسهم.
ودفع المؤشر للتراجع بعض الأسهم القيادية، وفي صدارتها "الدار العقارية" الذي هبط 1.3 في المائة، و"أبوظبي الإسلامي" 0.5 في المائة، وبنك أبوظبي التجاري 2.1 في المائة، لكن سهم "دانة غاز" ارتفع 1.3 في المائة وكان الأكثر تداولا في السوق.
وأغلق مؤشر سوق دبي مستقرا تقريبا عند 3655 نقطة واستمد الدعم من مكاسب "إعمار" الذي ارتفع بنسبة 0.8 في المائة، بالغا مستوى 8.8 درهم وهو أعلى مستوى له منذ كانون الأول (ديسمبر) 2014. وتصدر الارتفاعات قطاع الخدمات بنسبة 1.07 في المائة، مع صعود سهم "تبريد" 1.4 في المائة. وارتفع النقل 0.07 في المائة مع ارتفاع "أرامكس" 0.2 في المائة.
وصعد مؤشر الكويت 0.3 في المائة إلى 6925 نقطة. وارتفعت خمسة قطاعات تصدرها الصناعة بنسبة 1.7 في المائة، بدفع من صعود عدة أسهم بالقطاع يتقدمها "أسمنت بحو" 7.1 في المائة، إضافة لصعود "هيومن سوفت" 4 في المائة. وسجلت ست قطاعات تراجعات أبرزها المصارف بنحو 0.6 في المائة، بضغط من هبوط عدة أسهم بالقطاع أبرزها "بيتك" و"الوطني" القياديين بنسبة 2.42 في المائة للأول، و0.89 في المائة للثاني.
وتراجع مؤشر البحرين 0.1 في المائة إلى 1306 نقاط. وتأثر مؤشر السوق بهبوط قطاع المصارف 0.26 في المائة مع انخفاض "الأهلي المتحد" 0.69 في المائة، وانخفض الخدمات 0.25 في المائة، بفعل تراجع سهم "بتلكو" 0.9 في المائة.
وارتفع مؤشر مسقط 0.1 في المائة إلى 5017 نقطة. ودعم المؤشر العام ارتفاع الأسهم القيادية خاصة من الصناعة والمصارف؛ حيث ارتفع "الخليج للكيماويات" 4.65 في المائة، وصعد "الخليجية لخدمات الاستثمار" 2.6 في المائة، كما ارتفع بنك إتش إس بي سي عمان 1.82 في المائة.
وفي القاهرة، انخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.2 في المائة، إلى 13443 نقطة، ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى سهم "القلعة القابضة" الذي هبط 2.1 في المائة وكان الأكثر نشاطا في السوق.
ارتفع سهم "السويدي إليكتريك" 1.1 في المائة بعدما قالت الشركة إن إحدى وحداتها وقعت عقدا بقيمة 620 مليون جنيه مصري (35.2 مليون دولار) مع شركة محلية للتطوير العقاري، بينما وقعت وحدة أخرى عقدا مع شركة للمرافق مقرها توجو بقيمة 44 مليون يورو (52.7 مليون دولار)، وفقا لـ "رويترز".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية