تقارير و تحليلات

2.5 مليار ريال تدفق الاستثمار الأجنبي في البورصات العربية .. 60 ‎%‎ للأسهم السعودية

استحوذ السوق المالي السعودي على نصيب الأسد من صافي تدفقات الاستثمارات الأجنبية بالبورصات العربية خلال الربع الثاني من العام الحالي بنحو 60.2 في المائة وبقيمة بلغت نحو 1.49 مليار ريال أو ما يعادل نحو 399 مليون دولار.
ووفقا لتحليل وحدة التقارير الاقتصادية في صحيفة "الاقتصادية"، فإن صافي حجم الاستثمارات الأجنبية بالبورصات العربية بلغ خلال الربع الثاني نحو 2.48 مليار ريال أو ما يعادل نحو 662.5 مليون دولار، ليصل بذلك حجم الاستثمارات الموجبة خلال النصف الأول من العام الحالي إلى 4.83 مليار ريال أو ما يعادل نحو 1.28 مليار دولار.
ووفقا للتحليل، استند إلى بيانات صندوق النقد العربي، فإن كل من بورصة عمان والبحرين وأبو ظبي والكويت ومصر وكذلك السعودية قد حققت صافي استثمارات أجنبية موجبة، وبحسب الترتيب فقد تصدرت السوق السعودية بنحو 399 مليون دولار تلتها سوق مصر بنحو 200.7 مليون دولار.
في حين بلغ صافي الاستثمارات الأجنبية الموجبة في سوق أبوظبي نحو 175.7 مليون دولار، ونحو 90.4 مليون دولار للسوق الكويتية، فيما استحوذت سوق عمان على نحو 64.8 مليون دولار، وأخيرا سوق البحرين بنحو 790 ألف دولار كصافي استثمارات أجنبية موجبة.
فيما تصدرت بورصة قطر الاستثمارات السالبة، حيث فقدت صافي استثمارات أجنبية بنحو 862 مليون ريال أو ما يعادل نحو 220 مليون دولار، إضافة إلى تحقيق صافي استثمارات أجنبية سالبة لكل من بورصة تونس ومسقط، خلال الربع الثاني من العام الحالي.
وفيما يخص السوق السعودية، فقد بلغت قيمة شراء المستثمرين الأجانب بجميع فئاتهم نحو 13.1 مليار ريال، مقابل عمليات بيع بنحو 11.6 مليار ريال خلال الربع الثاني، لينعكس ذلك على قيمة ملكية غير السعوديين بالسوق لتبلغ نحو 6.66 في المائة مقارنة بنحو 6.57 في المائة بنهاية الربع الأول من العام الحالي، منها 2.23 في المائة مستثمر خليجي ونحو 4.43 في المائة للمستثمر العربي والأجنبي.
من جهة أخرى، ارتفعت القيمة السوقية للبورصات العربية بحسب قاعدة بيانات صندوق النقد العربي خلال الربع الثاني من العام الحالي بنحو 6.3 مليار دولار، لتصل إلى 1.12 تريليون دولار (4.2 تريليون ريال)، شكل السوق السعودية نحو 42 في المائة بقيمة بلغت 471 مليار دولار (1.8 تريليون ريال).

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات