الطاقة- المعادن

استمرار ارتفاع أسعار الذهب رغم الحديث عن زيادة سعر الفائدة الأمريكية

واصلت أسعار التعاقدات الآجلة للذهب ارتفاعها خلال التعاملات الأمريكية اليوم الخميس، رغم ظهور مؤشرات على احتمال إقدام مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي على رفع أسعار الفائدة. فبعد يوم يومين فقط من حديث اثنين من مسؤولي مجلس الاحتياط الأمريكي عن أن أي زيادة قريبة لأسعار الفائدة ستضر بالاقتصاد الأمريكي، قالت لوريتا ميستير رئيسة مجلس احتياط كليفلاند كلاما مغايرا تماما اليوم.

وقال "ميستير" اليوم "من وجهة نظري، إذا تطورت الأحوال الاقتصادية كما هو متوقع، فاعتقد أن إزالة المزيد من الإجراءات النقدية التكيفية من خلال الزيادة التدريجية لأسعار الفائدة ستكون مطلوبة وستساعد في استدامة النمو". في الوقت نفسه، استمرت أسعار الذهب عند أعلى مستوياتها خلال عام بسبب ضعف الدولار أمام العملات الرئيسية الأخرى وتصاعد التوترات الجيوسياسية في العالم.

ارتفع سعر المعدن الأصفر اليوم بمقدار 11.30 دولار أي بنسبة 0.8% إلى 1350.30 دولارا للأونصة تسليم ديسمبر المقبل وهو أعلى مستوى له منذ أكثر من عام. وعلى صعيد الأنباء الاقتصادية، أصدرت وزارة العمل الأمريكية تقريرا أظهر ارتفاعا كبيرا في طلبات الحصول على إعانة بطالة لأول مرة خلال الأسبوع الماضي المنتهي في 2 سبتمبر الحالي.

وأشار تقرير الوزارة الصادر اليوم الخميس إلى أن عدد طلبات الحصول على إعانة بطالة لأول مرة بلغ خلال الأسبوع الماضي 298 ألف طلب، بارتفاع قدره 62 ألف طلب عن إجمالي العدد المسجل في الأسبوع السابق عليه، وكان 236 ألف طلب، وفقا للبيانات المعدلة، في ظل تداعيات الإعصار "هارفي" الذي ضرب ولاية تكساس الأمريكية الأسبوع الماضي. وكان المحللون يتوقعون ارتفاع عدد طلبات إعانة البطالة إلى 241 ألف طلب.

وفي أوروبا أعلن البنك المركزي الأوروبي الإبقاء على أسعار الفائدة عند مستوياتها الحالية دون تغيير وقال إنه يتوقع استمرار هذه الأسعار لفترة ممتدة من الوقت. وأكد البنك الذي يدير السياسة النقدية لمنطقة اليورو، استمرار برنامج شراء الأصول وفقا لوتيرته الحالية التي تبلغ 60 مليار يورو شهريا حتى نهاية ديسمبر المقبل أو أكثر من ذلك إذا لزم الأمر. في الوقت نفسه، بدا رئيس البنك ماريو دراجي في المؤتمر الصحفي الذي أعقب اجتماع مجلس محافظي البنك اليوم أكثر اعتدالا بشأن مستقبل السياسة النقدية حيث قال إن التضخم سيواصل التحرك نحو المستوى الذي يستهدفه البنك، لكنه حذر من استمرار وجود بعض المخاطر الاقتصادية الكامنة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- المعادن