أخبار الشركات- عالمية

شركة بلجيكية تصنع نظارات شمسية ثلاثية الأبعاد من مواد معاد تدويرها

تسير شركة بلجيكية ناشئة على طريق جعل العالم أكثر إشراقا بصنع أول نظارات شمسية ثلاثية الأبعاد من البلاستيك المعاد تدويره. وبدأت شركة (وي آر يوما)، التي مقرها أنتويرب وتستلهم اسمها من أحد أكثر الأماكن المشمسة في العالم، حملة على الإنترنت لمدة شهر للحصول على معلومات لمشروعها الناشئ أمس الأربعاء.

وبعد عامين من تجربة النماذج الأولية واستخدام مواد مختلفة تعد الشركة بتحويل لوحات قيادة السيارات القديمة وزجاجات المياه الغازية ومخلفات الثلاجات البلاستيكية وغيرها من المخلفات البلاستيكية إلى نظارات شمسية بألوان مختلفة.

وقال مؤسس الشركة سيباستيان دي نوبورج عن شركته التي سميت على اسم منطقة يوما بولاية أريزونا الأمريكية إن النظارات "رمز لروح الشباب وعندما ترتديها فإنك حرفيا تنظر إلى العالم من خلال عدستين مختلفتين وهذه بالضبط الرسالة التي أسعى لإيصالها".

وأضاف "أريد أن ألهم الناس كي ينظروا للمخلفات بشكل مختلف تماما". وتأتي المخلفات من هولندا والإقليم الفلمنكي في بلجيكا ويتم ضخها في طابعة ثلاثية الأبعاد ثم تصهر لتشكيل خيوط رقيقة من البلاستيك قبل أن توضع في طبقات لصنع الإطارات.

ويتم تجميع هذه الإطارات بشكل يدوي وتثبيت عدسات مازوتشيلي الإيطالية عليها. وتتضمن خطط التسويق إقامة أكشاك في المهرجانات الموسيقية لتحويل أكواب الشرب البلاستيكية إلى نظارات شمسية في التو واللحظة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية