أخبار الشركات- عالمية

"أودي" الألمانية تتبنى أسلوبا جديدا لاختيار أسماء سياراتها

 عندما تقرر شركة سيارات تبني منهج جديد لتسمية سياراتها، فإنها تواجه فترة من الرفض العام لهذا التغيير على أساس ان منهج التسمية الجديد مربك او بلا معنى. وبمرور الوقت تعتاد الناس على التسمية الجديدة، كما اعتادت على اسماء سيارات "إنفينتي" الفارهة التي أصبحت "كيو" او"كيو إكس". ولكن منهج التسمية الجديد في شركة صناعة السيارات الرياضية الفارهة الألمانية "أودي" يعتمد على تغيير المحرك وهو ما يعني حاجته إلى مزيد من الوقت حتى يعتاد الناس عليه.
وذكر موقع "موتور تريند" المتخصص في موضوعات السيارات أنه مع انتشار السيارات التي تعمل بمحركات كهربائية، تعتقد شركة "أودي" أن الإعلان عن تغيير محركاتها على خلفية سياراتها لن يسفر عن تأثير كبير، لذلك فإنها قررت تبني نظام جديد للتسمية يعتمد على استخدام رقمين في الاسم سواء مع السيارات التقليدية أو الكهربائية.
ووفقا للنظام الجديد لتسمية سيارات "أودي" فإن الطرز التي كانت تحمل اسماء من "أيه1" إلى "كيو7" سوف تحمل رقمين اعتمادا على قوة الطاقة المنبعثة من المحرك مقدرة بالكيلووات. ولن تشير الأرقام مباشرة إلى طاقة السيارة، ولكنها ستشير إلى نطاق واسع من قدرات السيارات. على سبيل المثال فإن الرقم 30 سيستخدم مع السيارات التي تنتج ما بين 81 و96 كيلووات بقدرة من 110 إلى 131 حصانا . والرقم 45 سيستخدم مع السيارات التي تتراوح طاقتها بين 169 و185 كيلووات بقدرة من 230 إلى 252 حصانا. ويتم زيادة الرقم من طراز إلى آخر بمقدار 5 حتى يصل إلى الفئة الأعلى على الإطلاق فتحمل الرقم 70 والذي تزيد طاقتها عن 400 كيلووات بقدرة 544 حصانا فأكثر. وسيتم استثناء الطرز "أودي إس" و"آر.إس" و"آر8" من نظام التسمية الجديد.
وسيتم وضع العدد المكون من رقمين أمام شعار السيارة ليشير إلى نوع المحرك المستخدم فيها. وستكون السيارة "أيه 8" طراز 2019 أول سيارة تستخدم نظام التسمية الجديد عند طرحها في السوق الألمانية في الخريف المقبل.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية