الطاقة- المعادن

انتعاش واردات الذهب الهندية في 2017 بسبب إعادة التخزين والأمطار الموسمية

قال مسؤول بارز في أكبر معامل تكرير الذهب الهندية لرويترز إن من المرجح ارتفاع واردات الذهب الهندية بمقدار الثلث في 2017 لتصل إلى 750 طنا بسبب إعادة التخزين من قبل باعة الحلي وتوقعات بأن الأمطار الموسمية الجيدة ستزيد الطلب في المناطق الريفية خلال موسم الأعياد القادم.
وتدعم الواردات الكبيرة من ثاني أكبر مستهلك للذهب في العالم الأسعار العالمية المتداولة حاليا قرب أعلى مستوى لها في شهرين لكنها قد تزيد من العجز التجاري للبلاد.
وقال راجيش خوسلا المدير العام لشركة إم.إم.تي.سي-بامب لتكرير الذهب "الطلب والواردات يعودان إلى طبيعتهما بعد تلقي ضربة في العام الماضي. باعة الحلي يعيدون التخزين بعد السحب من المخزون العام الماضي".
وبحسب مجلس الذهب العالمي لا يضاهي الهند في استهلاك الذهب سوى الصين التي استوردت 557.7 طن في 2016 وهو أدنى مستوى لها في 13 عاما.
وتظهر البيانات غير النهائية لشركة جي.اف.ام.اس الاستشارية أن الواردات زادت إلى أكثر من مثليها في الأشهر السبعة الأولى من 2017 لتصل إلى 550 طنا مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.
وقال خوسلا على هامش مؤتمر الذهب العالمي المنعقد في باناجي إن نمو الواردات سيتباطأ في الأشهر القادمة مع قيام تجار الحلي بإعادة التخزين في وقت سابق للمعتاد هذه السنة لتخوفهم من ارتفاع الضرائب.
وقفزت ضريبة السلع والخدمات على الذهب إلى ثلاثة بالمئة بعدما كانت 1.2 بالمئة في وقت سابق من العام في إطار نظام جديد لضريبة المبيعات على مستوى البلاد دخل حيز التنفيذ في أول يوليو تموز. 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- المعادن