أسواق الأسهم- العالمية

أسهم أوروبا تتكبد أكبر خسارة أسبوعية في 2017.. والذهب يحلق والدولار يتراجع

تراجعت الأسهم الأوروبية للجلسة الثالثة على التوالي أمس، وسط موجة بيع لأسهم شركات الموارد الأساسية ذات الثقل، لتتجه السوق الأوروبية صوب تكبد أكبر خسائرها الأسبوعية هذا العام مع تصاعد التوترات السياسية الذي أثر سلبا في الأسهم على مستوى العالم.
ونزل المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.7 في المائة لتصل خسائره على مدى الأسبوع إلى 2.4 في المائة في أسوأ أداء أسبوعي له منذ أوائل تشرين الثاني (نوفمبر) من العام الماضي.
وانخفض المؤشر ستوكس 50 للأسهم القيادية في منطقة اليورو 0.7 في المائة أيضا، في حين هبط المؤشر فاينانشيال تايمز 100 البريطاني الذي يضم عددا كبيرا من أسهم شركات التعدين بنسبة 0.8 في المائة.
وواصلت أسواق الأسهم الآسيوية والأمريكية خسائرها مع اشتداد الحرب الكلامية بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية. وانخفض مؤشر قطاع الموارد الأساسية الأوروبي اليوم 2.6 في المائة إلى أدنى مستوياته في شهر.
وهبطت أسهم ريو تينتو وجلينكور وأنتوفاجاستا وأنجلو أمريكان وبي.إتش.بي بيليتون وأرسيلورميتال بنسب راوحت بين 2.3 في المائة و4.1 في المائة.
كما أدى هبوط أسعار الخام إلى نزول مؤشر قطاع النفط والغاز 1 في المائة وتصدر سهم تولو أويل قائمة الخاسرين. ونزل مؤشر قطاع البنوك 0.9 في المائة ليتجه صوب تسجيل أسوأ أداء أسبوعي في تسعة أشهر.
وعند الفتح انخفض المؤشر كاك 40 الفرنسي 0.7 في المائة بينما تراجع المؤشر داكس الألماني 0.5 في المائة.
إلى ذلك، فتحت الأسهم الأمريكية على ارتفاع طفيف أمس الجمعة بعد بيانات أظهرت وتيرة ضعيفة للتضخم قد تدفع مجلس الاحتياطي الاتحادي "البنك المركزي الأمريكي" إلى الإحجام عن رفع أسعار الفائدة هذا العام، ولا يزال المستثمرون يتوخون الحذر تجاه تصاعد التوترات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية.
وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 38.28 نقطة أو ما يعادل 0.18 في المائة إلى 21882.29 نقطة. فيما زاد المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 2.36 نقطة أو 0.09 في المائة إلى 2440.57 نقطة. وأضاف المؤشر ناسداك المجمع 9.97 نقطة تعادل 0.16 في المائة ليصل إلى 6226.84 نقطة.
إلى ذلك، بلغت المكاسب التي حققتها البورصة المصرية خلال تعاملات الأسبوع الماضي نحو 3.4 مليار جنيه، ليبلغ رأسمال السوق لأسهم الشركات المقيدة في البورصة 715.1 مليار جنيه.
وارتفاع أداء مؤشرات السوق الرئيسية والثانوية بشكل جماعي، فزاد مؤشر إيجي إكس 30 بنسبة 0.37 في المائة ليبلغ مستوى 13462 نقطة، وارتفع مؤشر إيجي إكس 70 بنحو 1.27 في المائة ليبلغ مستوى 720 نقطة، وسجل مؤشر إيجي إكس 100 نحو 0.35 في المائة ليبلغ مستوى 1612 نقطة.
وأشار التقرير الأسبوعي للبورصة المصرية، إلى أن إجمالي قيم التداولات بلغ نحو 3.9 مليار جنيه، وأن كمية التداول بلغت نحو 1.370 مليار ورقة منفذة على 126 ألف عملية.
وأفاد بأن تعاملات المصريين استحوذت على 78.41 في المائة من إجمالي تعاملات السوق، وأن الأجانب غير العرب استحوذوا على نسبة 13.79 في المائة والعرب على 7.81 في المائة بعد استبعاد الصفقات، مبينا أن تعاملات الأجانب غير العرب سجلت صافي شراء بقيمة 100.28 مليون جنيه، وأن العرب سجلوا صافي بيع بقيمة 44.71 مليون جنيه، بعد استبعاد الصفقات.
وأوضح التقرير أن المؤسسات استحوذت على 30.47 في المائة من المعاملات في البورصة، وأن باقي المعاملات كانت من نصيب الأفراد بنسبة 69.53 في المائة، مشيرًا إلى أن المؤسسات سجلت صافي شراء بقيمة 149.35 مليون جنيه بعد استبعاد الصفقات.
وأبان أن قيمة التداول على إجمالي السندات بلغت نحو 84 مليون جنيه، وأن إجمالي حجم التعامل على السندات بلغ نحو 84 ألف سند تقريبا.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- العالمية