رؤية السعودية ٢٠٣٠

لوحة لقياس أداء مبادرات منظومة التجارة والاستثمار في تحقيق «رؤية 2030»

دشن الدكتور ماجد القصبي وزير التجارة والاستثمار أمس، لوحة قياس أداء المشاريع والاستراتيجية لمنظومة التجارة والاستثمار، التي تعنى بمتابعة مؤشرات أداء المنظومة وأهدافها الاستراتيجية المرتبطة بـ"رؤية 2030" وبرامج تحقيق الرؤية 2020، حيث تعرض اللوحة وتوثق أداء مختلف المبادرات والمشاريع الاستراتيجية بالمنظومة، مع تكامل مباشر بين المشاريع والمبادرات والأهداف، بما يضمن متابعة وقياس تقدم المنظومة بشكل إلكتروني واستباقي، وبالتالي تعزيز أداء جهات منظومة التجارة والاستثمار ورفع إنتاجيتها.
وشدد القصبي خلال التدشين على متابعة اللوحة بشكل مستمر، وعرضها في الاجتماعات الدورية لجهات المنظومة، وذلك لرفع المتابعة والدعم لمشاريع المنظومة ومستهدفاتها وبما يضمن استخدامها بالشكل الأمثل.
وتأتي هذه اللوحة كإحدى أدوات الدعم التي يقدمها مكتب تحقيق الرؤية في منظومة التجارة والاستثمار، وتهدف إلى عرض مباشر لحالة المبادرات والمشاريع ومؤشرات الأداء المرتبطة بالأجندة الاستراتيجية لمنظومة التجارة والاستثمار، التي يتم جلب بياناتها تلقائياً من خلال أنظمة إدارة المشاريع، تتوفر اللوحة من خلال مختلف متصفحات الإنترنت، وكذلك من خلال تطبيق على أجهزة الجوال والأجهزة اللوحية.
كما تقدم لوحة قياس أداء المشاريع والاستراتيجية عديدا من الخصائص، ومنها طباعة التقارير الدورية، وكذلك طلبات تصعيد العوائق وعرض مستجدات المبادرات والمشاريع والأهداف الاستراتيجية.
من جهته، قال المهندس هشام الحسون مدير عام مكتب تحقيق الرؤية في المنظومة أن "التجارة والاستثمار" أول جهة تطبق نظاما إلكترونيا متكاملا يدعم الأجهزة الذكية لمتابعة مبادرات مكتب تحقيق الرؤية بهذا الأسلوب المتقدم.
وأكد الحسون أن إطلاق مثل هذه الأنظمة الإلكترونية هو لدعم وتسريع ومتابعة الإنجاز لمستهدفات المنظومة ومبادراتها، وكذلك لتقديم الدعم الكافي للعاملين على هذه المبادرات لما تقدمه من أدوات متابعة مرتبطة بالجداول الزمنية للمبادرات.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من رؤية السعودية ٢٠٣٠