الطاقة- الطاقة المتجددة

الهيئة العامة للاستثمار تعرض الفرص الواعدة في الطاقة المتجددة

استضافت الهيئة العامة للاستثمار في مقرها بالرياض، الدورة الثالثة من حوار المستثمرين الخاص بالبرنامج الوطني للطاقة المتجددة، الذي ينظمه مكتب تطوير مشاريع الطاقة المتجددة التابع لوزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، بحضور لافت من رجال الأعمال والمستثمرين المحليين والدوليين المهتمين بمجال الطاقة المتجددة.
وتهدف الهيئة من خلال عقدها لمثل هذه الدورات إلى عرض الفرص المميزة التي تتميز بها المملكة في مجال الطاقة المتجددة وتعريف المستثمرين بالبرنامج الوطني للطاقة المتجددة وفقاً لـ"رؤية المملكة 2030".
وتمحورت الدورة حول مناقشة استراتيجية البرنامج متعددة الأوجه على المدى الطويل التي ترمي إلى تحقيق التوازن في مزيج الطاقة المحلية التي بدورها تؤدي إلى مزيد من الازدهار والاستقرار الاقتصادي وفي الوقت نفسه، التأكيد على التزام المملكة ودورها في تخفيض استهلاك الكربون والعمل على توليد الطاقة النظيفة.
واستهل المهندس تركي الشهري مدير مكتب تطوير مشاريع الطاقة المتجددة، الدورة بعرض تقديمي عن البرنامج الوطني للطاقة المتجددة والجدول الزمني لمشاريعه ومراحل التأهيل إضافة لمبادرة توطين الصناعات المتعلقة بالطاقة المتجددة، كما تخلل العرض مناقشات بين الحضور فيما يتعلق بالإمكانات الضخمة للسوق السعودية وفرص المنافسة في سوق الطاقة العالمية.
من جانبه، أعرب المهندس محمد العبد الله مدير الاستثمار في الطاقة والمياه في الهيئة العامة للاستثمار، عن سعادته باستضافة الهيئة للدورة الثالثة لحوار المستثمرين الخاص بالبرنامج الوطني للطاقة المتجددة، حيث تسعى لإنشاء منصة للتواصل مع المستثمرين المحليين والدوليين لتعريفهم بالفرص المميزة التي توفرها المملكة في مجال الطاقة المتجددة، وجذب مزيد من الاستثمارات في مختلف المجالات لدعم برنامج التحول الوطني وتنويع الاقتصاد من خلال توطين هذه الصناعات وتوفير مزيد من الفرص الوظيفية للمواطنين.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- الطاقة المتجددة