عقارات- عالمية

تباطؤ سوق العقارات في الصين وأسعار بكين تهبط لأول مرة منذ 2015

نزلت أسعار المنازل في بكين لأول مرة فيما يزيد على عامين في يونيو حزيران وتراجعت أكثر في شنغهاي في حين توقف الاتجاه النزولي في شنتشن مما يشير إلى تباطؤ في أكبر الأسواق العقارية في الصين وفقا للبيانات الرسمية.
وتباطأ نمو أسعار المنازل في الصين عامة في يونيو حزيران وتأثرت المدن الكبيرة بجهود الحكومة لكبح الأسعار في حين حافظت المدن الصغيرة على معدل نمو سريع.
ويتوقع العاملون في القطاع أن يستمر اتجاه التباطؤ المعتدل في المدن الكبرى في الصين على مدى الأشهر الاثني عشر المقبلة.
وفي يونيو حزيران ارتفعت أسعار المنازل الجديدة في 70 مدينة كبرى في الصين 10.2 بالمئة في المتوسط مقارنة بها قبل عام لكن ذلك أقل من زيادة مايو أيار التي بلغت 10.4 بالمئة وفقا لحسابات أجرتها رويترز استنادا لمسح رسمي أعلنت نتائجه اليوم الثلاثاء.
وعلى أساس شهري ارتفعت أسعار المنازل الجديدة 0.7 بالمئة في يونيو حزيران أي دون تغير عن قراءة الشهر السابق وفقا لحسابات رويترز من واقع بيانات مكتب الإحصاءات الوطني.
وعلى أساس سنوي تباطأ نمو الأسعار إلى 2.7 بالمئة في شنتشن و8.6 بالمئة في شنغهاي و10.7 بالمئة في بكين.
ومقارنة بالشهر السابق نزلت الأسعار في بكين 0.4 بالمئة وهو أول هبوط منذ فبراير شباط 2015. وانخفضت الأسعار في شنغهاي أكثر من ذلك حيث هبطت 0.2 بالمئة في حين لم يطرأ تغير على الأسعار في شنتشن.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من عقارات- عالمية