أخبار الشركات- خليجية

الخطوط الكويتية تعود مجددا بعد تعثرها عام2011

تستأنف شركة الخطوط الوطنية الكويتية غدا الثلاثاء نشاطها بعد غياب خمس سنوات ، كثالث ناقل وطني بالسوق المحلي.
ووفقا لما نقلته وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، ستتركز رحلات الشركة في المرحلة الأولى إلى نحو 16 وجهة أهمها مصر والإمارات ولبنان وعمان وايران، إضافة إلى الهند وباكستان وبعض الوجهات الأوروبية.
وأشارت الوكالة إلى أن "الوطنية" ستنطلق إلى العمل بقوة ومتانة بخطة طموحة بعد الجهود التي بذلتها مجموعة التويجري الكويتية لإحيائها من جديد، بعد تعزيز رأسمالها وتسديد معظم الالتزامات بعد استحواذها في آب/أغسطس 2016 على حصة مجموعة مشاريع الكويت القابضة (كيبكو) في شركة الوطنية للطيران البالغة 13 في المئة، وتمكنها من تجميع حصص أخرى لتصبح أكبر مالك فيها.
وضخ مساهمو الشركة سيولة جديدة أنهت نحو 96 في المئة‏ من التزاماتها المالية، ومن المقرر أن ترفع رأس مالها الحالي إلى الضعف ليبلغ 20 مليون دينار (نحو 4ر65 مليون دولار) عقب تشغيل الرحلات.
ومن المتوقع أن تكون فترة عودة الشركة للربحية بين ثلاث وأربع سنوات، حسب خطة الشركة التي تسعى لإدراج أسهمها في البورصة الكويتية.
وأشارت الوكالة إلى أن الشركة تسعى للمشاركة في حصص الشركات الأجنبية والخليجية في السوق المحلي، حيث تستحوذ الشركات المحلية على نحو 35 في المئة فقط من سوق الطيران بالكويت.
وكانت الشركة علقت رحلاتها عام 2011بعد تعثرها.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- خليجية