الشبكة الصحية الالكترونية

|

ذهبت إلى صيدلي في إحدى الدول الخليجية المجاورة حيث كان أحد أبنائي بحاجة إلى مضاد حيوي وكعادة بعض الأطباء دخلت ذلك الصرح الطبي وكلي ثقة بنفسي وبشهاداتي العليا وطلبت من الصيدلي بلغة الأفرنج وقلت له أريد المضاد الفلاني وذكرت له الجرعة لكي أوضح له مدى معرفتي وأيضا لكي تعرف زوجتي مدى أهميتي لكني تفاجأت بأن الصيدلي يرفض صرف المضاد الحيوي إلا بوصفة طبية مع علمه بأنني طبيب ولكن قال لي بكل أدب يجب أن تكون طبيباً مسجلا من قبل وزارة الصحة المحلية .
حزنت وفرحت في نفس الوقت وأصابتني الحسرة حينما تذكرت أن بإمكاني الحصول على علاج كيماوي وكورتيزون من صيدلياتنا حتى لو لم تكن طبيب وأصبحت بعض الصيدليات مثل البقالات.
وقصة تتكرر أن تدخل صيدلية وتجد الصيدلي يطلب من المريض أن يفتح فمه ويكشف على الحلق ويشخّص ويعطي العلاج. إن حل مثل هذه المشكلة بسيط وهو أن يكون هناك رقم صحي لكل مريض وكذلك رقم تسجيل طبي لكل طبيب ، وُيعمم هذا على كل المستشفيات والصيدليات ويمنع صرف أي علاج طبي إلا بوصفة طبية بهذا نمنع وصول أي علاج للمريض دون استشارة طبية وكذلك حتى لو أن المريض يأخذ علاج ( أ ) من أحد الصيدليات لو ذهب إلى صيدلية أخرى يريد أن يصرف علاج ( ب )  الذي يتعارض مع ( أ ) فلن يتمكن من ذلك لأن الشبكة الالكترونية مبرمج فيها كل العلاجات المتعارضة فلو أخطأ أحد الأطباء فإن الصيدلي أو الشبكة الصحية الالكترونية سوف ترفض صرف مثل هذا العلاج وأعتقد أن هذا أحد المعايير الصحية التي تعكس مستوى الخدمة الصحية المقدمة .
وسوف نحد من دبلجة الملفات الصحية للمرضى ولن يكون للمريض إلا ملف واحد وسوف تكون معلومات المريض الطبية في متناول أي طبيب مما يسهل التشخيص والعلاج.  أعلم أن هناك جهود متقدمة في وزارة الصحة والقطاعات الصحية في الوزارات الأخرى لتحقيق جزء من هذا الأمل ، لكن متى نرى هذا عملياً في صيدلياتنا  ومستشفياتنا؟ .
ولكن وللأسف كأنه بدأ اليأس يدب في نفسي من تطبيق هذا المشروع البسيط والذي تم طرحه للتطبيق منذ سنين قديمة وأعرف أن هناك جدية من بعض القطاعات ولكن ليس كلها ولكن هي منظومة واحدة يجب أن تتساعد القطاعات لتطبيق هذا المشروع.
باختصار : المطلوب رقم صحي موحد لكل مواطن ( ممكن أن يكون هذا رقم بطاقة الأحوال المدنية ). ورقم تسجيل صحي واحد لكل طبيب وهذا أيضا موجود من قبل تسجيل الأطباء في الهيئة السعودية للتخصصات الصحية.
بقي تحديد يوم معروف  (dead line  ) بانطلاقة هذا المشروع الحضاري حيث أننا نملك أفضل الأطباء وأفضل المستشفيات وأفضل المعدات الطبية، ولا ينقصنا إلا System)  ) نظام.

 

إنشرها