أخبار اقتصادية- عالمية

ارتفاع أسعار تصدير القمح الروسي للأسبوع الخامس

ارتفعت أسعار تصدير القمح الروسي للأسبوع الخامس على التوالي، بفعل ارتفاع الأسعار القياسية العالمية، وتأخر محتمل للمحصول المحلي بعد طقس مطير في الربيع.
وبحسب "رويترز"، فقد ذكر محللون أن الأسعار لقيت دعما من الطلب الكبير من مصر؛ أكبر مشتر للقمح الروسي، وقواعد روسية جديدة بشأن الالتزام الصارم بمحاسبة القطاع الزراعي على ضريبة القيمة المضافة.
وذكرت شركة الاستشارات الزراعية الروسية "إيكار"، أن سعر محصول القمح الجديد في البحر الأسود الذي يحتوي على نسبة بروتين 12.5 في المائة تسليم تموز (يوليو) ارتفع دولارين في نهاية الأسبوع الماضي مقارنة بالأسبوع السابق، إلى 185 دولارا للطن.
وأفادت شركة استشارات أخرى في موسكو هي "سوف-إيكون"، وهي شركة استشارات زراعية أخرى مقرها موسكو، أن سعر البحر الأسود لمحصول القمح الروسي الجديد تراوح بين 180 و183 دولارا للطن بارتفاع أربعة دولارات عن الأسبوع السابق، وارتفع سعر القمح من المحصول القديم 0.5 دولار إلى 189.5 دولار للطن.
وأفادت وزارة الزراعة بأن روسيا صدّرت 34.3 مليون طن من الحبوب؛ من بينها 26.3 مليون طن من القمح بين الأول من تموز (يوليو) و14 حزيران (يونيو)، بزيادة 3 في المائة عن الفترة ذاتها قبل عام.
واشترت الهيئة العامة للسلع التموينية المصرية 300 ألف طن من القمح، في مناقصة في 13 حزيران (يونيو) الأسبوع الماضي؛ من بينها 180 ألف طن من القمح الروسي.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية