أخبار اقتصادية- عالمية

الإدارة الأمريكية تتعهد بموازنة أكبر بلا عجز في مايو

أكد ميك مولفاني رئيس مكتب الإدارة والموازنة في البيت الأبيض أن نسخة تفصيلية من ميزانية الرئيس الأمريكي دونالد ترمب سيجري نشرها في مايو أيار تتضمن خططا للتخلص من العجز.
وووفقا لـ"رويترز"، قال مولفاني في تصريحات لبرنامج ميت ذا برس، الذي يذاع على شبكة "إن. بي. سي" "أعتقد أن منتصف مايو هو هدفنا الآن، ستكون لدينا ميزانية أكبر".
وأقر مولفاني بأن الموازنة لن تحقق تعادلا في السنة المالية المقبلة 2018 لكنه قال إن الإدارة تريد أن تضع البلاد على مسار التخلص من العجز المالي في نهاية المطاف.
وأضاف "نعمل على محاولة الوصول بها إلى التوازن خلال عشر سنوات".
إلى ذلك، قال المجلس العالمي للسفر والسياحة إن مساهمة السياحة والسفر في اقتصاد الولايات المتحدة ستنمو بوتيرة أبطأ العام الجاري مقارنة بعام 2016 بسبب قوة الدولار والاعتقاد بأن الولايات المتحدة أقل ترحيبا بالأجانب.
وبحسب "رويترز"، فقد وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الشهر الجاري أمرا تنفيذا معدلا يحظر سفر مواطنين من ست دول إسلامية للولايات المتحدة وهو ما دفع البعض للتحذير من أنه قد يبعد السياح عن البلاد.
وتوقع المجلس أن ترتفع مساهمة السفر والسياحة في الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة بنسبة 2.3 في المائة العام الجاري مقارنة بـ 2.8 في المائة في 2016.
ويقود نمو القطاع الرحلات من الولايات المتحدة للخارج إذ إن قوة الدولار تجعل الرحلات لوجهات في المكسيك والكاريبي أرخص للأمريكيين.
وقطاع السياحة والسفر في الولايات هو الأكبر في العالم ويبلغ حجمه 1.5 تريليون دولار أو ما يوازي 20 في المائة من إجمالي مساهمة السياحة والسفر في إجمالي الناتج المحلي العالمي.
وعلى مستوى العالم من المتوقع أن ترتفع مساهمة القطاع 3.8 في المائة العام الجاري لتدر دخلا 7.9 تريليون دولار مقابل نمو بنسبة 3.3 في المائة في 2016.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية