الطاقة- الغاز

ناقلة غاز لـ «شل» تصاب بأضرار بعد تصادم قبالة ساحل الإمارات

قالت "رويال داتش شل" أمس، إن ناقلة الغاز الطبيعي المسال "الخطية" إحدى أكبر ناقلات الغاز الطبيعي المسال في العالم أصيبت بأضرار في هيكلها في حادث اصطدام مع ناقلة نفط قبالة سواحل الإمارات.
وبحسب "رويترز" قالت "شل"، التي تشغل الناقلة في رسالة بالبريد الإلكتروني، إن الخطية كانت ترسو فارغة قبالة ساحل ميناء الفجيرة الإماراتي بموقع مزدحم ترسو فيه السفن بخليج عمان، حينما صدمتها الناقلة جاك لادكي التي تديرها شركة الشحن البحري الشرقية الكبرى الهندية.
وأضافت "شل" أن الاصطدام الذي وقع في 23 شباط (فبراير) الماضي لم يسفر عن إصابات أو تلوث، لكن اثنين من صهاريج الخطية تصدعا.
وتبلغ طاقة الخطية 210 آلاف متر مكعب من الغاز الطبيعي المسال، وهي مملوكة لشركة قطر لنقل الغاز "ناقلات". وقطر أكبر منتج في العالم للغاز المسال.
وقالت "شل" إن الخطية ما زالت راسية حيث تخضع لمزيد من الفحوص.
ولم تستجب شركة الشحن البحري الشرقية الكبرى لطلبات للإدلاء بتعليق فوري.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- الغاز