أسواق الأسهم- السعودية

"تداول": تطبيق نظام تسوية الصفقات (T+2) في الربع الثاني

كشفت شركة السوق المالية "تداول" عن عزمها تطبيق نظام التسوية (t+2) في سوق الأسهم المحلية التي تعمل عليه جميع الأسواق العالمية في الربع الثاني من العام الجاري، بدلا من "t+0" المعمول به منذ انشاء السوق المالية والذي يتم من خلاله تسوية صفقات الأوراق المالية في نفس يوم تنفيذ الصفقة.

وقال خالد الحصان الرئيس التنفيذي لـ"تداول" في مقابلة مع رويترز "نأمل أن يساعد تطبيق الآلية الجديدة في إدراج السعودية على مؤشر ام.اس.سي.آي للأسواق الناشئة."

وأوضح الحصان في مؤتمر صحفي لاستطلاع  آراء العموم حول قواعد مشروع تعديل المدة الزمنية لتسوية صفقات الأوراق المالية لتصبح بعد يومي عمل اليوم في الرياض، إن التغيير لنظام التسوية الجديد له منافع كثيرة، حيث يعزز من حماية أصول المستثمرين وتحسين إدارة المخاطر الاستثمارية بهدف التحقق من صحة إجراءات الصفقة وجذب سيولة أكبر وأن هذا التغيير يسمح بإدارة التداول.

وبين الحصان،  أن المبالع في نظام التسوية الجديد t+2 بالامكان تحويلها من المحفظة للحساب الجاري بعد إتمام يومي عمل.
وأعلنت تداول قبل قليل عن بدء مرحلة استطلاع آراء العموم حول مسودات قواعد تعديل المدة الزمنية لتسوية صفقات الأوراق المالية إلى " t+2  " بحيث تتم تسوية صفقات الأوراق المالية بعد يومي عمل من تاريخ تنفيذ الصفقة. 

وأشارت الشركة إلى أن فترة استطلاع الآراء للعموم تستمر لمدة 30 يوما، يستطبع المتعاملين بالسوق المالية من ارسال آرائهم واقتراحاتهم حول مسودات القواعد إلى البريد الالكتروني الخاص بالمشروع.
وتجدر الاشارة وفق بيان "تداول" أن مدة التسوية بهذا النظام الجديد يتم العمل به حاليا في السوق المالية في صفقات الأوراق المالية من فئة الصكوك والسندات، وبالتالي فإن تعديل مدة التسوية يوحد مدد تسوية الصفقات لجميع فئات الأوراق المالية بالسوق المالية، بما في ذلك صناديق الاستثمار المتداولة والمؤشرات وغيرها.

وأكدت "تداول" أن تطبيق هذا النظام الجديد لن يكون له آثار سلبية على البائع أو المشتري في صفقات الاسم حيث سحصل الطرف البائع على القوة الشرائية للأوراق المالية التي قام ببيعها، والتي تمكنه من شراء أوراق مالية، وكذلك تمكن الطرف المشتري من بيع الأوراق المالية التي قام بشرائها دون الحاجة لانتظار اكتمال التسوية بعد يومين من تنفيذ الصفقة، مشيرة إلى أن الفارق الرئيسي الوحيد المترتب على تطبيق مدة التسوية بهذا النظام يكمن في استطاعة الطرف البائع من تحويل القيمة النقدية للصفقة من الحساب الاستثماري الى الحساب الجاري مع اكتمال التسوية النقدية بعد مرور يومي عمل من تنفيذ الصفقة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- السعودية

الأسهم السعودية تقفز 114 نقطة وترفع قيمتها السوقية 24 مليار ريال

ارتفعت الأسهم السعودية للجلسة الثالثة لتخترق حاجز 7000 نقطة بفارق 13 نقطة بمكاسب 114 نقطة بنسبة 1.7 في المائة، في أفضل أداء يومي منذ شهرين، وجاء ذلك بدعم من معظم القطاعات والأسهم. الارتفاع عزز قيمة السوق السوقية لترتفع 24 مليار ريال عند 1.6 تريليون ريال. وتأتي الارتفاعات رغم تراجع أسعار النفط،...

الأسهم السعودية تبدأ تعاملاتها على ارتفاع بنحو 9 نقاط

بدأت سوق الأسهم السعودية تعاملاتها اليوم الإثنين على ارتفاع بنحو 9 نقاط والمؤشر العام عند مستوى 6908 نقاط .. وأسهم 90 شركة مرتفعة بينما 11 شركة منخفضة.
الوقت : (10:08)