75 % من مديري المراكز الصحية فشلوا في اختبارات التقييم

الوزارة تجري عملية إعادة تقييم لأداء المراكز الصحية في المملكة. "الاقتصادية"

قالت وزارة الصحة إنها تجري عملية إعادة تقييم لأداء المراكز الصحية في جميع مناطق المملكة، مشيرة إلى أن أداء تلك المراكز بحاجة إلى تحسين، وأنها ترى مكامن الخلل وتعمل على التطوير. وأكد لـ "الاقتصادية" مصدر مسؤول في وزارة الصحة، أن الوزارة أعدت كثيرا من المبادرات لتطوير المراكز الصحية في المملكة، وهناك عملية إعادة تقييم لأدائها من خلال فرق تفتيش، مبينا أن هناك عديدا من الأنظمة القديمة الخاصة بإدارة المراكز الصحية يجري العمل على تطويرها، مثل الأمن والسلامة، والخدمات المقدمة، وعدد الزوار، والأجهزة المتوافرة. وأشار المصدر إلى أن وزارة الصحة أجرت في وقت سابق من هذا العام، اختبار تقيم لمديري المراكز الصحية على مستوى المملكة، فشل فيه نحو ثلاثة أرباع المديرين، أي بنسبة تقترب من 75 في المائة من مجموعهم. وأضاف "قمنا أخيرا بتمديد فترة العمل في بعض المراكز الصحية في بعض المدن، كما أنه يجري تقييم المباني التي تم اختيارها كمراكز صحية سواء المستأجرة أو المملوكة للوزارة". وبشأن ضعف أداء مختبرات التحليل في تلك المراكز، أكد المصدر أن الوزارة تعمل على مبادرات جديدة لتطوير أداء المختبرات في المستشفيات والمراكز الصحية، من بينها "المختبر الإلكتروني"، تتيح معرفة نتيجة التحليل إلكترونيا بعملية سريعة ومبسطة مرتبطة بالطبيب والمريض.
إنشرها

أضف تعليق