إلزام محال النظارات وعيادات العيون داخل المستشفيات بتراخيص منفصلة

أكد لـ"الاقتصادية" الدكتور محمد باجبير مدير شؤون القطاع الصحي الخاص بجدة، إغلاق محال النظارات داخل المستشفيات، أو عيادات العيون التي لم تحصل على تراخيص منفصلة عن المنشأة الطبية المقامة بداخلها. وأوضح أنه تم وضع معايير جديدة لإقامة مراكز البصريات داخل المستشفيات الخاصة، أهمها وجود باب مستقل على الشارع يؤكد استقلالية المنشأة، ومخرج طوارئ منفصل، بحسب اشتراطات الدفاع المدني، لافتاً إلى أنه تم إمهال المستشفيات التي لديها مراكز بالداخل لتصحيح أوضاعها خلال الفترة المقبلة. وشدد على هامش لقائه مع مسؤولين بقطاع البصريات الخاص بجدة، البارحة الأولى، على أن اللوائح الجديدة تعطي مرونة في عملية الترخيص وتفتح الباب أمام المستثمرين المحليين والأجانب، لكنها في الوقت نفسه تشدد على المعايير وتغلظ من العقوبات التي تصل إلى الإغلاق في حال وجود مخالفات، مشيرا إلى أن وزارة الصحة لا تمنع عمل الفتيات في محال النظارات وفق الاشتراطات الشرعية. ووعد باجبير بأن وزارة الصحة ستدرس المقترح المقدم من قطاع البصريات الذي يطلب الاكتفاء بوجود ورشة مركزية واحدة لكل مجموعة فروع تعمل في قطاع البصريات، وذلك بعد تأكيد البعض صعوبة تطبيق قرار وزارة الصحة بإلزام كل منشآة بتوفير ورشة قص وتركيب عدسات داخل كل فرع.
إنشرها

أضف تعليق