في ظل دعمها المستمر لأبحاث الطلبة .. «بوينج» تعزز شراكتها مع جامعة الفيصل

في ظل الدعم المستمر، الذي تقدمه شركة بوينج في السعودية لجامعة الفيصل منذ تأسيسها قدمت الشركة للجامعة شيكا بـ187,500 ألف ريال لدعم وتطوير إنجازات الطلبة البحثية. حيث استقبل رئيس جامعة الفيصل الدكتور محمد بن علي آل هيازع المهندس أحمد جزار رئيس شركة بوينج في السعودية، وحضر الاستقبال الدكتور فيصل المبارك وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والرئيس الأكاديمي والدكتورة مها بنت مشاري بن عبدالعزيز وكيلة الجامعة للتطوير والعلاقات الخارجية وعدد من المسؤولين من الجهتين، إضافة إلى أساتذة وطلاب الجامعة. وبهذه المناسبة أشار الدكتور محمد بن علي آل هيازع إلى إمكانات الجامعة وتميز مخرجاتها وتوافقها مع متطلبات سوق العمل السعودية. وأضاف: "نحن ممتنون لبوينج وفخورون بنوعية الطلاب في جامعة الفيصل لإنجازاتهم في مجال الأبحاث لما يخدم الوطن وينمي قدراتهم البحثية المستقبلية، حيث قامت بوينج هذا العام بدعم مشروع طلاب كلية الهندسة لتصميم وتنفيذ سيارة كهربائية تعمل بالطاقة الشمسية. وتمتاز هذه المشاريع بتحفيز الطلبة ودعم المخرجات العلمية لديهم، إضافة إلى توطين التكنولوجيا وتشجيع طلاب المرحلة الثانوية بالانضمام إلى التخصصات الهندسية. وقد أعرب المهندس أحمد جزار عن سعادته بالإنجازات التي حققتها الجامعة وحرصها على بذل الجهد لتقديم كل ما فيه مصلحة للطلاب والمملكة، متمنيا للجميع التوفيق والنجاح. حيث قال في هذه المناسبة "تعمل بوينج على دعم عديد من مشاريع التعليم والأبحاث والبرامج الاستراتيجية وذلك في سياق ترسيخ التزامها تجاه السعودية". وأضاف: "تسعى بوينج دائما لتحقيق هذه الأهداف، وذلك بالتعاون مع عديد من الجهات والمؤسسات السعودية مثل المشاركة في تأسيس جامعة الفيصل وتأسيس مركز دعم اتخاذ القرار بالتعاون مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وتأسيس أول مركز للأبحاث والتقنية بالتعاون مع جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية". ومن جهته، عبر الدكتور فيصل المبارك عن سعادته بهذه المناسبة قائلا "أتقدم بجزيل الشكر والتقدير لما تقدمه بوينج من دعم مستمر للجامعة منذ نشأتها عام 2008، وأكد أهمية العلاقة الوطيدة بين الطرفين، التي بدأت منذ ذلك الحين".
إنشرها

أضف تعليق