أخبار اقتصادية

خلال أيام .. «مدن» تتسلم إدارة «وعد الشمال» و«معادن» مصانع الفوسفات

كشفت لـ"الاقتصادية" مصادر مطلعة أن قرارا سيصدر خلال أيام يقضي بتسليم هيئة المدن الصناعية مدينة "وعد الشمال" كاملة وتتولى بموجبه جوانب الإشراف والمتابعة والإدارة والتشغيل والصيانة والتنظيم والإشراف وإصدار التراخيص في المناطق الصناعية، التجارية، والسكنية. وأفادت المصادر، أن جهات عليا أبدت موافقتها على مقترح ضم مدينة "وعد الشمال" إلى هيئة المدن الصناعية بعدما فرغت من دراسة جميع الجوانب التشريعية والتنظيمية، وأنه سيصدر قريبا قرار بالبدء في التنفيذ الفعلي لمنح الصلاحيات لـ"مدن". وأفادت المصادر أن المصانع الفوسفاتية في المدينة ستخضع للإشرف المباشر من قبل شركة معادن، وستتولى أيضا تنفيذ مشروع تقاطع مدينة "وعد الشمال" وطريق المطار. معلوم أن مجلس الوزراء أقر في شباط (فبراير) من عام 2012 إنشاء مدينة صناعية في منطقة الحدود الشمالية باسم مدينة "وعد الشمال" للصناعات التعدينية، يشمل المدينة التعدينية، البنية التحتية اللازمة للصناعة والمرافق الاجتماعية لتكون جاذبة للاستثمارات الصناعية التحويلية الأخرى واعتماد المبالغ اللازمة لذلك. وتشير المعلومات التي حصلت "الاقتصادية" عليها إلى أن مدينة "وعد الشمال" ستكون على غرار المدن الصناعية الأخرى مستقبلا، وستركز على الصناعات التحويلية الكبيرة، وسيكون لها تأثير قوي وبالغ في الاقتصاد الوطني، وستعمل على توسيع الفرص الوظيفية للشباب السعودي. وستتولى هيئة المدن الصناعية خلال الفترة المقبلة تطوير البنى التحتية لمدينة "وعد الشمال"، وجذب الاستثمارات الصناعية المهمة. وكان مجلس الوزراء قد أقر في 2012 بتخصيص أرض مساحتها 290 كيلو مترا مربعا، لإقامة مدينة "وعد الشمال" عليها، وكذلك تخصيص أرض مجاورة لتلك المدينة مساحتها 150 كيلو مترا مربعا لمشروع شركة معادن للصناعات الفوسفاتية ومشاريعها الأخرى المرتبطة به في منطقة أم وعال، ووجه المجلس صندوق الاستثمارات العامة والشركة السعودية للخطوط الحديدية "سار" بربط مدينة "وعد الشمال" للصناعات التعدينية بسكة حديد الشمال - الجنوب وتزويدها بالمقطورات المناسبة، لنقل حامض الفوسفوريك والكبريت الخام ومنتجات المشاريع الأخرى من مدينة "وعد الشمال" للصناعات التعدينية وإليها، وكذلك إنشاء محطة للركاب في تلك المدينة. واعتمد مجلس الوزراء في حينه مبلغا للشركة السعودية للكهرباء لتقوم بربط مدينة "وعد الشمال" للصناعات التعدينية بشبكة الضغط العالي، بما في ذلك محطات التحويل. يذكر أن مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة "وعد الشمال" يقع على مساحة 440 كيلو مترا مربعا خصص منها 150 كيلو مترا مربعا لمشاريع معادن، التي تعد محورا أساسيا لمدينة "وعد الشمال" ستستثمر فيه شركة معادن وشريكاها الاستراتيجيان شركة سابك وشركة موزاييك لإقامة تسعة مصانع كبيرة بمقاييس عالمية منها سبعة مصانع في مشروع الملك لتطوير مدينة "وعد الشمال" بتكلفة تقارب 21 مليار ريال ومصنعين في مدينة رأس الخير الصناعية في المنطقة الشرقية بطاقة إنتاجية إجمالية تبلغ 16 مليون طن سنويا لإنتاج مركزات الفوسفات وحامض الكبريتيك وحامض الفوسفوريك، ومصانع لإنتاج آحادي وثنائي فوسفات الكالسيوم المستخدمة في صناعة الأعلاف الحيوانية، وكذلك مصانع لإنتاج حامض الفوسفوريك المركز المستخدم في الصناعات الغذائية، ومادة بولي فوسفات الصوديوم الثلاثية المستخدمة في صناعة المنظفات والاستخدام الصناعي. أما باقي المدينة فسيخصص جزء منه للاستثمارات الصناعية الأساسية والتحويلية وللمنافع.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية