منوعات

جائزة الفوزان.. نشر المعرفة بعمارة المساجد

يبقى للمسجد دور مهم في تنمية الحي اجتماعيا ودينيا، بخلاف أنها أماكن للعبادة ومصدر الطمأنينة والسكينة والروحانية لكل مسلم. وبينما للمساجد وجود حضاري عميق عبر التاريخ إسلاميا وعالميا، لذا برزت فكرة تأسيس جائزة عبد اللطيف الفوزان لعمارة المساجد، لتصبح منصة تسهم في نشر المعرفة بعمارة المساجد المعاصرة في العالم. وتهدف الجائزة إلى التعريف بالنماذج المتميزة لتصميم المساجد وتشييدها والحفاظ عليها، وسميت الجائزة باسم عبد اللطيف الفوزان تكريما له ولجهوده، وتدير الجائزة لجنة تنفيذية تعين اللجنة التنفيذية لكل دورة من الجائزة لجنة تحكيم مستقلة تقوم باختيار المساجد الفائزة بالجائزة، وستمنح الجائزة مرة كل ثلاث سنوات. #2# #3# #4# #5# والمرشحون الـ 35 للتنافس في الجائزة: مشروع القباب المتحركة لأفنية توسعة الملك فهد في المسجد النبوي الشريف، مشروع المظلات في فناء المسجد النبوي الشريف والساحات المحيطة به، مسجد الملك عبد العزيز في الرياض، مسجد جامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجيا في ثول، المسجد الكبير في جامعة الملك عبدالله للعلوم والتكنولوجيا، مسجد الإمام محمد بن سعود مسجد حي الفيصلية في الدرعية، مسجد الزامل في الظهران، مسجد مطار الملك فهد الدولي في الدمام، مسجد الفاتح "المعروف أيضاً بمسجد الخندق" في المدينة المنورة، مسجد تركي بن أحمد السديري في الغاط، مسجد المدّي في الرياض، مسجد ورق في الدمام، مسجد الزهراء في البكيرية، مسجد جامعة الملك فهد للبترول والمعادن الظهران، مسجد مؤسسة الملك فيصل الخيرية، مسجد مطار الملك خالد الدولي في الرياض، مسجد حسن عناني جدة، مسجد النخيل في جامعة الملك سعود، مسجد أرامكو في الظهران، الجامع الكبير في الرياض "المعروف أيضاً بجامع الإمام تركي بن عبد الله وجامع قصر الحكم"، مسجد الكورنيش، مسجد الحارثي، مسجد الجزيرة، مسجد الجفالي، مسجد الملك سعود، مسجد الرويس، مسجد العزيزية، مسجد بن لادن في جدة، جامع حي السفارات الكبير "المعروف أيضاً بجامع ساحة الكندي في حي السفارات"، مساجد الأحياء الأربعة في حي السفارات، مسجد قباء، مسجد الميقات في المدينة المنورة، ومسجد إبراهيم محمد بن سعيدان في الرياض. في السياق ذاته، يرعى الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية، الأربعاء المقبل حفل إعلان الفائزين بجائزة “عبد اللطيف الفوزان لعمارة المساجد”، في دورتها الأولى، بحضور الأمير سلطان بن سلمان رئيس مجلس أمناء الجائزة. وسيشهد الحفل توزيع الجوائز التي تبلغ قيمتها مليوني ريال، على المشاريع الأربعة الفائزة، بمعدل نصف مليون ريال لكل مشروع، كما يشهد يوم الاحتفال إقامة حلقة نقاش موسعة، يشارك فيها عدد من العلماء والمتخصصين، تسلط الضوء على عمارة المساجد وتطورها في العالم.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من منوعات