العالم

قرب انتهاء أعمال الإغاثة بعد إعصار أوكلاهوما

يبدو أن جهود الإغاثة اقتربت من نهايتها اليوم فى أوكلاهوما التى ضربها إعصار قوى أسفر عن مقتل 24 شخصا على الاقل وإصابة 230 آخرين . وقال جلين لويس عمدة ضاحية مور بمدينة أوكلاهوما سيتى التى كانت الأشد تضررا من الإعصار لشبكة سى إن إن الأمريكية "نشعر أننا انتقلنا من مرحلة الإغاثة والبحث إلى التعافى ". وقال جارى بيرد مدير إدارة المطافئ فى مور فى مؤتمر صحفى أمس الثلاثاء إنه لم يتم العثور على أى ناجين أو جثث منذ ليلة أمس الأول الاثنين . وأضاف إنه متأكد "بنسبة 98 %" أنه لن يتم العثور على مزيد من الناجين او الجثث . وأشار إلى أنه جرى البحث بين المبانى المتضررة والمدمرة مرتين وسوف يتم إجراء بحث ثالث . وقد تم خفض حصيلة القتلى بعد ورود تقارير أفادت بوفاة 91 شخصا حيث حمل مكتب الطب الشرعى الخطأ فى حساب الضحايا للفوضى و ازدواج التقارير . وقد بلغت سرعة الإعصار 340 كيلو متر فى الساعة حيث تم تصنيفه على أنه إى اف 5 فيما يعد أقوى تصنيف بحسب ما ذكرته مكتب الارصاد الوطنى .وتعرضت مور إلى إعصار شديد في 1999 الذي تسبب في مقتل 41 شخصا وسجل اسرع سرعة للرياح على الإطلاق بـ486 كيلومترا في الساعة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من العالم