الاختيار فرصة لإبراز ثرائها

إن اختيار المدينة المنورة لتكون عاصمة للثقافة الإسلامية للعام الجاري 2013م يأتي امتداداً وتأكيداً لتاريخ المدينة المنورة في خدمة الإسلام والمسلمين منذ أكثر من 14 قرناً. ويمثل الاختيار فرصة ثرية لإبراز مختلف الجوانب التي تزخر بها هذه المدينة الطاهرة. وقد شهدت المدينة المنورة أسوة بباقي مدن المملكة نقلة نوعية في مسيرة التعليم في مراحله كافة، وشهدت تطوراً ملحوظاً في إنشاء المرافق التعليمية. إن مناسبة اختيار المدينة المنورة عاصمة للثقافة الإسلامية تجسد أهمية كبرى بالنسبة لنا في وزارة التربية والتعليم، وتحملنا مسؤولية عظيمة للقيام بواجبنا تجاه هذه المدينة المقدسة. وتم إعداد خطة عمل في إدارة التربية والتعليم في المدينة المنورة لتنفيذ العديد من الفعاليات والمناسبات التي يشارك فيها منسوبو التربية والتعليم في المنطقة. وزير التربية والتعليم
إنشرها

أضف تعليق