أخبار اقتصادية

إنشاء شركة «مترو جدة» وتكلفة «النقل العام» تشمل نزع الملكيات

كشف لـ ''الاقتصادية'' الدكتور هاني أبو راس أمين محافظة جدة أن التكلفة التقديرية لمشروع النقل العام في محافظة جدة تبلغ نحو 45 مليار ريال بما فيها نزع الملكيات. وكان مجلس الوزراء برئاسة الأمير سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء قد أقر أمس مشروع النقل العام في جدة، ويشمل شبكة قطارات وشبكة حافلات وخط النقل البحري وخط عربات الكورنيش ومحطة النقل العام ''المنطلق''، وجسر أبحر المعلق، وذلك وفق الدراسات الأولية. وأكد مجلس الوزراء تنفيذ المشروع خلال سبع سنوات على مراحل تعتمدها لجنة عليا برئاسة أمير منطقة مكة المكرمة وعضوية كل من وزير الشؤون البلدية والقروية ووزير المالية ووزير النقل وتكليف أمانة محافظة جدة بتأسيس شركة خاصة بالنقل العام تملكها شركة جدة للتنمية والتطوير العمراني لإدارة تنفيذ مشروع النقل العام في المحافظة. #2# وذكر أمين جدة أن شبكة النقل العام ستحتوي على ثلاثة خطوط رئيسية تتكون من 208 عربات لربط أجزاء وأحياء مدينة جدة من خلال 46 محطة بطول 108 كيلو مترات وهي كما يلي: الخط البرتقالي ويبلغ طوله 67 كيلو مترا وعدد محطاته 22 محطة، ويبدأ من طريق مكة مخترقا المنطقة المركزية ثم شمالا إلى أبحر ويتفرع منه شرقا على شارع صاري. والخط الأزرق- وفق أبو راس- يبلغ طوله 24 كيلومترا، وعدد محطاته 17 محطة، ويمتد من مطار الملك عبد العزيز، ويصل جنوبا لمحطة قطار الحرمين، في حين الخط الأخضر يبلغ طوله 17 كيلو مترا وعدد محطاته سبع محطات، ويمتد من الكورنيش على طريق فلسطين ويتفرع ليخترق المطار القديم وصولا لقطار الحرمين وشبكة الحافلات. وأوضح أمين جدة أن حافلات التغذية ستربط أجزاء محافظة جدة وأحياءها كاملة بالشبكة الرئيسية للقطار الخفيف، ويبلغ عدد الحافلات المطلوب توفيرها 816 حافلة وعدد المحطات 2950 محطة، ويبلغ إجمالي طول خطوطها أكثر من 750 كيلومترا، وفي حين سيربط التاكسي البحري، وهو ذو طبيعة ترفيهية بعض أجزاء المدينة من خلال الواجهة البحرية. ويشمل مشروع النقل العام على تنفيذ جسر أبحر، الذي يعد أحد أكبر الجسور المعلقة في العالم من حيث العرض، حيث يبلغ عرضه 74 مترا، وعلى شكل أقواس، ويتكون من مسارات للحركة المرورية وخط لنقل القطار الخفيف وممشى بعرض مترين. الدكتور هاني أبو راس عاد ليؤكد أن الأمانة ستبدأ فورا في إجراء الدراسات التفصيلية والفنية والهندسية الخاصة بالمشروع، وستتبع ذلك خطوات أخرى للتنفيذ، نظرا لحاجة جدة الماسة للنقل العام في ضوء التوسع الكبير الذي تشهده المحافظة. وأشار أبو راس إلى أنه وبعد التوجيه الكريم فقد تم إنشاء ''شركة مترو جدة''، التي ستتولى مسؤولية المشروع كاملا، مضيفا أن المشروع سيحدث نقلة نوعية وحضارية لجدة. أبو راس أكد أن موافقة مجلس الوزراء على مشروع النقل العام يأتي في إطار الاهتمام الكبير الذي يوليه خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبدالعزيز وولي عهده بالتنمية الشاملة والمتوازنة لبلادنا، التي شهدت وتشهد تحولات كبيرة تم فيها تسخير إمكانات المملكة لرفاهية المواطن وازدهار الوطن. وأضاف أن مشروع النقل العام في جدة يحظى بدعم الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة ومتابعة من الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية، والأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة، كما شكر كلا من الدكتور إبراهيم العساف وزير المالية، ووزير النقل الدكتور جبارة الصريصري على اهتمامهما بمتابعة التوجيه الملكي الكريم للبدء في مشروع النقل وتسهيل كل الإمكانات، التي تكفل بدء المشروع وإنهائه في الوقت المحدد له.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية