تسجيل دخول
نسيت كلمة المرور |  مستخدم جديد
 
الجمعة 20 شوال 1433 هـ. الموافق 07 سبتمبر 2012 العدد 6906
آخر الأخبار
انت الآن تتصفح عدد من الارشيف, نشر قبل 778 يوم . عودة لعدد اليوم

الشركة لم تقدم أي تسوية لأطقم الضيافة المطالبة برفع الأجور

«الخطوط الألمانية» تلغي ثلثي رحلاتها اليوم بسبب الإضراب

مسافرون يستخدمون أجهزة شركة "لوفتهانزا" لتسجيل إجراءات السفر في مطار فرانز جوزيف أمس الأول.   الفرنسية

مسافرون يستخدمون أجهزة شركة "لوفتهانزا" لتسجيل إجراءات السفر في مطار فرانز جوزيف أمس الأول. الفرنسية

"الاقتصادية" من الرياض

أكدت شركة الخطوط الجوية الألمانية "لوفتهانزا" تشغيل ثلث رحلاتها فقط اليوم والذي سيشهد إضراب أطقم الضيافة الجوية لمدة أربع وعشرين ساعة.

وقال بيتر جيربر المتحدث باسم الشركة إنه من بين 1800 رحلة مقررة لـ "لوفتهانزا" لن تتأثر 600 رحلة وسيتم تشغيلها من جانب "شركات طيران شريكة".

وأضاف المتحدث أن الشركة لم تقدم أي عرض تسوية لنقابة "يو. إف. أو" الممثلة لأطقم الضيافة والتي تطالب بزيادة الأجور بنسبة 5 في المائة مع تخلي الشركة عن خطة إنشاء شركة طيران منخفض التكاليف.

وعملت لوفتهانزا على تشغيل جزء من رحلات اليوم بأطقم الضيافة غير المشاركة في الإضراب، وفقا لوكالات.

وجاء في بيان لنقابة "يو إف أو" أن الإضراب سيشمل اليوم مطارات فرانكفورت (وسط غرب)، المطار الرئيسي الذي تخدمه الشركة وثالث مطار أوروبي، وبرلين وميونخ (جنوب) ودوسيلفورت (غرب) وشتوتغارت (جنوب غرب) وهامبورغ (شمال).

وكانت النقابة التي تضم 19.4 ألف عضو، نحو النصف منهم أعضاء عاملون فيها قد دعت إلى إضراب شامل لمدة 24 ساعة اليوم من أجل الضغط على إدارة الشركة. وأشارت شركة الطيران إلى أن 80 في المائة من أطقم الضيافة رفضت العمل أثناء إضرابي الجمعة والثلاثاء الماضيين.

واضطرت الشركة أمس الأول إلى إلغاء أكثر من 340 رحلة جوية من بين 1800 رحلة تسيرها الشركة خلال فترة الإضراب الذي استمر ثماني ساعات.

واضطرت "لوفتهانزا" كذلك على إلغاء 28 من رحلاتها القادمة من الأمريكتين أمس وذلك تحسبا لإضراب موسع لمضيفيها في ألمانيا اليوم.

وأعلنت الشركة على موقعها الإلكتروني أنها ألغت نحو ألف من إجمالي 1800 رحلة مقررة اليوم بسبب الإضراب الذي ينتظر له أن يستمر يوما للضغط على الشركة لزيادة الأجور وتحسين حماية موظفيها.

وكانت الرحلات الـ 28 القادمة من أمريكا الشمالية واللاتينية إضافة لرحلات ثلاث قادمة من مدن آسيوية من بين نحو 50 رحلة تم إلغاؤها قبل بدء الإضراب.

وقال المتحدث باسم الشركة أندرياس بارتيلس إنه قد فات الأوان للحد من خسائر الشركة جراء الإضراب المقرر غدا وذلك بعد أن اعتمدت الشركة بالفعل الأسعار الإضافية الناجمة عن الحجز لركاب الشركة لدى شركات أخرى.

ويصل عدد ركاب لوفتهانزا عادة إلى نحو 170 ألف راكب في أيام الجمع التقليدية.

وحولت لوفتهانزا بالفعل ركاب الرحلات الطويلة المنطلقة من ألمانيا إلى رحلات أخرى ولكنها لا تزال بصدد الحصول على بدائل لركاب الرحلات القصيرة المنطلقة من ألمانيا.


حفظ طباعة تعليق إرسال

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الاقتصادية ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر. علماً أننا لا ننشر التعليقات بغير اللغة العربية.

لا يوجد تعليقات

التعليق مقفل