الفالح لـ "الاقتصادية" : لم نتعرف على مخترقي موقع «أرامكو»

نفت الشركة العربية السعودية للزيت ''أرامكو'' اكتشاف مسبب الهجوم الفيروسي الذي تعرضت له الشركة أخيرا من الداخل، وأن الشركة احتوت، بشكل عاجل وبمهنية عالية ذلك، بعزل شبكات الشركة الإلكترونية عن الإنترنت كخطوة احترازية للتأكد من عدم نفاذ أي فيروس جديد. وأكدت الشركة على لسان خالد الفالح رئيسها وكبير إدارييها التنفيذيين في تصريح لـ ''الاقتصادية''، أن المؤسسات المالية التي تتعامل معها الشركة لم تتأثر، قائلا ''الضرر اقتصر على مستخدمي الشبكة من الموظفين وبعض من له اتصال''. وطمأن بأن المكونات الرئيسية لعمليات وتشغيل المعامل التي لها علاقة بالنفط من برامج ومعلومات الحقول لم يمسها أي ضرر وتعمل دون أي توقف، فضلا عن أن عمليات الإنتاج والتسويق لم تتأثر، ولا يوجد أي خلل في التعاملات المالية مع عملاء الشركة في كل أنحاء العالم. واعتبر الفالح الهجوم نوعا من المضايقة، لكنه لم يؤثر في العمل، وقال ''إنه من حسن الحظ أن توقيت الهجوم كان في فترة إجازة، وهو ما حد من أثره''، مشيرا إلى أنه سيتم تجاوز المشكلة قريبا، و''الشركة ليست على عجلة من أمرها للتأكد من أن أنظمة الحماية أفضل مما كانت عليه في السابق وعدم تكرار ذلك''.
إنشرها

أضف تعليق