تسجيل دخول
نسيت كلمة المرور |  مستخدم جديد
 
السبت 02 رمضان 1433 هـ. الموافق 21 يوليو 2012 العدد 6858
آخر الأخبار
انت الآن تتصفح عدد من الارشيف, نشر قبل 635 يوم . عودة لعدد اليوم

السعودية تستعد لنقلة نوعية في قطاع الطيران المدني بعد دخول المستثمر الجديد

مصادر لـ "الاقتصادية" : «القطرية» و«طيران الخليج» أبرز المتأهلين لرخصة الناقل الجوي

جانب من إحدى صالات مطار الأمير سلطان في تبوك.

جانب من إحدى صالات مطار الأمير سلطان في تبوك.

عبد الرحمن المنصور من الرياض

كشفت لـ ''الاقتصادية'' مصادر مسؤولة أسماء شركات الطيران الـ 7 التي تم تأهيلها أخيرا للمنافسة على الفوز برخصة ناقل جوي للتشغيل الداخلي والدولي من مطارات السعودية وإليها.

وقالت المصادر إن الشركات المتأهلة هي: شركة الخطوط الجوية القطرية، ''طيران الخليج'' بالتحالف مع شركة عبد الهادي القحطاني وأولاده، ''طيران البحرين'' بالتحالف مع ''الطيران الخاص السعودي''، ''خطوط طيران HNA الصينية''، وهي شركة طيران تمتلك أكثر من 129 طائرة، وتصل إلى أكثر من 90 مدينة حول العالم، وذلك بالتحالف مع شركة مزايا الشباب السعودية، البنك الإسلامي للتنمية بالتحالف مع ''المصرية العالمية للطيران''، وهي شركة تسيِّر رحلات منتظمة من مصر إلى عدد من المطارات السعودية.

ومن ضمن الشركات المتأهلة: ''نسما القابضة''، وهي شركة متعددة الاستثمارات، وتمتلك شركة نسما للطيران التي تسيِّر رحلات منتظمة من مصر إلى عدد من المطارات السعودية أيضاً، و''فالكون إكسبريس للشحن الجوي''، وهي أحد فروع شركة برقامو، ومن الشركات التي تعمل في مجال تأجير وتشغيل وإدارة طائرات الشحن الجوي.

وحسب ما اطلعت عليه ''الاقتصادية'' يتوقع أن يتم الإعلان عن أسماء الفائزين في تشرين الأول (أكتوبر) المقبل، فيما يبدأ تسلم الرخصة والتشغيل الفعلي في الربع الأخير من 2013، وذلك بعد استيفاء جميع المتطلبات النظامية.

ويشكل هذا الإجراء نقلة نوعية في تاريخ قطاع الطيران المدني في السعودية، حيث جاء بعد قرار مجلس الوزراء بتحويل رئاسة الطيران المدني إلى هيئة عامة تدار وفقا لأسس تجارية.

في مايلي مزيد من التفاصيل:

علمت "الاقتصادية" من مصادر مسؤولة أن الشركات السبع التي تم تأهيلها من أصل 14 شركة، للحصول على رخصة ناقل جوي وطني في السعودية، هي: شركة الخطوط الجوية القطرية، "طيران الخليج" بالتحالف مع شركة عبد الهادي القحطاني وأولاده، "طيران البحرين" بالتحالف مع "الطيران الخاص السعودي"، "خطوط طيران HNA الصينية"، وهي شركة طيران تمتلك أكثر من 129 طائرة، وتصل إلى أكثر من 90 مدينة حول العالم، وذلك بالتحالف مع شركة مزايا الشباب السعودية، البنك الإسلامي للتنمية بالتحالف مع "المصرية العالمية للطيران"، وهي شركة تسيّر رحلات منتظمة من مصر إلى عدد من المطارات السعودية.

ومن ضمن الشركات المتأهلة: "نسما القابضة"، وهي شركة متعددة الاستثمارات، وتمتلك شركة نسما للطيران التي تسيّر رحلات منتظمة من مصر إلى عدد من المطارات السعودية أيضاً، و"فالكون إكسبريس للشحن الجوي"، وهي إحدى فروع شركة برقامو، ومن الشركات التي تعمل في مجال تأجير وتشغيل وإدارة طائرات الشحن الجوي.

وجاء تأهيل هذه الشركات السبع، للتنافس على الرخصة بعد دراسة العروض المقدمة من 14 شركة دراسة دقيقة مع استشاري عالمي متخصص.

وبحسب ما اطلعت عليه "الاقتصادية" يتوقع أن يتم الإعلان عن أسماء الفائزين في تشرين الأول (أكتوبر) المقبل، فيما يبدأ استلام الرخصة والتشغيل الفعلي في الربع الأخير من 2013، وذلك بعد استيفاء جميع المتطلبات النظامية.

الأمير فهد بن عبد الله

ويشكل هذا الإجراء نقلة نوعية في تاريخ قطاع الطيران المدني في السعودية، حيث جاء بجهود من هيئة الطيران بقيادة رئيسها الجديد الأمير فهد بن عبد الله آل سعود الذي يستعد لتطوير القطاع، خصوصاً بعد صدور الأوامر الملكية التي أقرت التنظيمات الجديدة للهيئة نهاية العام الماضي.

كما يأتي ذلك، في ظل ما تسعى إليه السعودية من فتح المجال الجوي، واستقطاب الاستثمارات العالمية في هذا الشأن، وإعادة هيكلة مطاراتها، وإيجاد بنية تحتية محفزة للاستثمار والتطور.

وأفادت المصادر بأن دراسة العروض المقدمة من قبل الشركات المتنافسة تمت من خلال الاعتماد على عدد من المعايير منها: الكفاءة والملاءة المالية، عدد سنوات الخبرة في مجال صناعة الطيران والنقل الجوي، والمفاضلة بين المتقدمين، وترشيح الأفضل والأكثر كفاءة في مجال صناعة الطيران.

وأوضحت المصادر أنه تم تسليم وثيقة طلب العروض للحصول على رخصة الناقل الجوي الوطني بتاريخ السابع من الشهر الجاري، وأنه تم تزويد الشركات المتأهلة بالجدول الزمني لكل مرحلة.

وتضمن جدول المراحل المعتمدة من هيئة الطيران المدني والمتعلقة بالشركات المؤهلة: عقد اجتماع مع الشركات المؤهلة، وعددها سبع شركات وتحالفات في آب (أغسطس) المقبل، استلام جميع العروض من الشركات المؤهلة بدءاً من أيلول (سبتمبر) من العام الجاري، الإعلان عن أسماء الشركات والتحالفات التي فازت برخصة ناقل جوي وطني في تشرين الأول (أكتوبر) المقبل.

كما تضمن الجدول الزمني المعتمد: استيفاء المتطلبات الاقتصادية ومعايير السلامة بدءاً من تشرين الثاني (نوفمبر) من العام الجاري، أما مرحلة الحصول على الرخصة وبداية التشغيل الفعلي بعد استيفاء جميع المتطلبات النظامية التشغيلية والفنية فيتوقع أن تتم مع بداية الربع الأخير من 2013.

وكانت هيئة الطيران المدني قد أعلنت منتصف أيار (مايو) الماضي تأجيل موعد تسليم وثيقة "طلب العروض" للشركات المتقدمة للحصول على رخصة ناقل جوي وطني إلى نهاية حزيران (يونيو) المقبل، التي كان من المقرر تسليمها للمتقدمين نهاية نيسان (أبريل) الماضي.

وأكدت الهيئة في حينها أن هذا التأجيل لمدة شهرين لا يعني تأجيل موعد بدء التشغيل للشركات التي ستفوز بالرخصة، وستعمل الهيئة معها على اختصار مدة المراجعة والتدقيق لتعويض هذه المدة ما أمكن.

وأوضحت أن قرار التأجيل جاء في خطوة منها لتضمين وثيقة طلب العروض مزيدا من المحفزات والمزايا الإضافية، لتكون فرص الاستثمار في هذا القطاع أكثر جاذبية ومحفزة للشركات المتقدمة للفوز برخصة ناقل جوي وطني، بما يتيح لهذه الشركات المتقدمة فرصا أكبر لتحسين العائد الاستثماري لها.

ولفتت هيئة الطيران المدني في بيانها الذي نشر في وقت سابق أن تضمين وثيقة العروض بعض العناصر الإضافية يهدف إلى مساعدة المتقدمين على إعداد خططهم الفنية والتشغيلية المطلوب إيضاحها من قبلهم للتأهيل للفوز برخصة ناقل جوي وطني.

وكانت الهيئة العامة للطيران المدني قد أعلنت في وقت سابق مطلع هذا العام حزمة من المزايا جاء من بينها: حرية اختيار نقاط الخدمة الداخلية التي ترغب فيها الشركات التي سيتم الترخيص لها في التشغيل منها وإليها، وكذلك اختيار أي من مطارات السعودية كمركز رئيس لعملياتها، كما سيُسمح للشركة المُرخصة بتسيير رحلات دولية وفق الاتفاقيات الثنائية القائمة مع الدول المختلفة، والأولوية في التشغيل الدولي من مطارات السعودية الداخلية.

يذكر أن وثيقة العروض تتضمن معلومات تفصيلية عن المطارات والمدن والأسواق، وحجم الحركة، وإجراءات المنافسة، وذلك لمساعدة المرشحين على صياغة وإعداد العطاءات التي يمكن لهم تقديمها.

ودعت الهيئة العامة للطيران المدني مطلع العام الجاري جميع الراغبين من المستثمرين إلى التقدم للمنافسة الخاصة بالحصول على رخصة ناقل جوي وطني لتشغيل رحلات داخلية ودولية انطلاقا من مطارات السعودية.

وحددت الهيئة موعد بدء التقديم على هذه المنافسة، وهو اعتبارا من يوم الأحد 28/2/1433هـ، حتى يوم الأحد 25/4/1433هـ، وذلك من خلال تقديم وثيقة "إبداء الرغبة"، حسب التفاصيل المعلنة في وسائل الإعلام وموقع الهيئة الرسمي على الشبكة العنكبوتية.

وبيّنت الهيئة أن الهدف من فتح المجال لإصدار تراخيص لناقلات جوية وطنية جديدة هو لإيجاد بيئة تنافسية أكثر اتساعا في قطاع النقل الجوي الداخلي في السعودية، وإتاحة المزيد من خيارات السفر أمام جمهور المسافرين، ومواكبة الطلب المتزايد على الحركة الجوية، علاوة على دعم البنية التحتية للقطاع، وتعزيز دوره في تحقيق النمو الاقتصادي والاجتماعي السعودي.

وأشارت الهيئة في حينها إلى أنها ستزود المرشحين بتفاصيل إضافية عن المنافسة والشروط المذكورة ضمن وثيقة (دعوة تقديم العروض REQUEST FOR PROPOSAL)، التي ستصدرها خلال شهر نيسان (أبريل) 2012م، كما ستدعو المؤهلين من المتقدمين إلى حضور لقاء مفتوح مع المختصين في الهيئة والشركة الاستشارية المتخصصة التي تعمل مع الهيئة يتضمن تقديم عرض مرئي وسماع آراء المتقدمين عن الأسلوب الأمثل لتحقيق مصلحة صناعة الطيران والمتقدمين على حد سواء، إلى جانب تنظيم زيارات ميدانية للمطارات داخل السعودية، بغية الاطلاع من كثب على الإمكانات المتوافرة فيها.

وتشير المعلومات إلى أن الأمير فهد بن عبد الله رئيس هيئة الطيران المدني حرص من خلال العروض المقدمة على طلب رخصة ناقل جوي وطني على زيادة سعة المقاعد للمواطنين والمقيمين للتنقل بين المدن والمحافظات السعودية، بالنظر إلى وجود شح في النقل الجوي، بسبب اقتصار النقل على ناقلين وطنيين هما "الخطوط السعودية، وطيران ناس".

وكانت الهيئة قد أكدت في آب (أغسطس) من 2011 أنها تدرس باهتمام السماح لشركات الطيران الخليجية بتقديم خدمات النقل الجوي الداخلي بين مدن السعودية.

وجاء ذلك، في ظل الرغبة الكبيرة من قبل كبريات شركات الطيران الخليجية نحو الاستفادة من السوق الكبيرة التي يوفرها النقل الجوي الداخلي بين المدن السعودية.

وبحسب الإحصائيات الأخيرة، فإن السعودية شهدت نموا في حركة الطيران بشكل كبير خلال الفترات الماضية، وهو ما يشكل ضغطا على الناقل الرسمي "الخطوط الجوية العربية السعودية"، الذي ينتظر أن تنضم له نحو 50 طائرة جديدة خلال الأعوام المقبلة.

وأفادت الهيئة في وقتها، بأن هذا الموضوع قيد الدراسة والبحث من جميع الجوانب ومحل اهتمام من قبل الإدارة العليا في الهيئة، وذلك للتوصل إلى نتائج من شأنها أن تخدم وتعزز من فاعلية سوق النقل الجوي الداخلي، بما يعود بالمصلحة العامة على تنمية القطاعين الاقتصادي والاجتماعي في السعودية، ويخدم هذا النشاط الذي سيعود بالفائدة على المواطنين والمقيمين على حد سواء.

وقد تسهم هذه الخطوة في تعزيز قطاع النقل الجوي الخليجي المشترك، وتخفيف الضغط على "الخطوط الجوية السعودية"، في الوقت الذي تواجه فيه شركات الطيران الاقتصادي معوقات، تتمثل في ارتفاع تكلفة التشغيل كما هو الحال في شركة ناس للطيران، ومع خروج شركة طيران "سما" التي لم تستطع مواجهة ارتفاع التكاليف وعلقت عملياتها في آب (أغسطس) من 2010.

وتأتي هذه الدراسة بعد توصية مقدمة من أحد أعضاء مجلس الشورى تدعو هيئة الطيران المدني إلى دراسة السماح لبعض شركات الطيران الخليجية بتسيير رحلات داخل السعودية، في خطوة تستهدف معالجة تلبية الطلب المتزايد على المقاعد في الرحلات الداخلية وحل أزمة الحجوزات فيها، خاصة في المواسم والإجازات، إلى جانب أنها ستسهم، في حال الأخذ بها، في رفع مستوى المواصلات الآمنة، وتوفير بدائل منافسة لمسافري الداخل.

ووافق المجلس في نيسان (أبريل) من 2011 على توصية اللجنة بشأن مطالبة هيئة الطيران المدني بتحسين البيئة الاستثمارية في مجال النقل الجوي، بما يضمن المساواة بين الشركات كافة، لتوفير بيئة تشغيلية وتنافسية جاذبة للاستثمارات، وتعزيز صناعة النقل الجوي في المملكة، مبررة ذلك بأن الإيقاف المؤقت لخدمات "سما" وإلى أن يتم إيجاد حلول للمشكلات التي تعانيها الشركة، فإن من الأهمية إيجاد الحلول السريعة والمساواة بين شركات النقل الجوي كافة بما يعود بالفائدة الكبرى على اقتصاد المملكة وخدمة المجتمع.

يشار إلى أنه في الخامس من تشرين الثاني (نوفمبر) من 2011 صدر أمر ملكي يقضي بفصل هيئة الطيران المدني عن وزارة الدفاع، وجاء الأمر ضمن حزمة أوامر ملكية، في الوقت الذي تهدف فيه السعودية من ذلك إلى تطوير قطاع الطيران بما يلبي الاحتياجات المتزايدة، وحل أزمة الحجوزات بين عدد من المحطات الداخلية، وينمي الاستثمارات في هذا المجال.

وجاء في القرار: "بعد الاطلاع على النظام الأساسي للحكم الصادر بالأمر الملكي رقم أ/90 بتاريخ 27/8/1412هـ.

وبعد الاطلاع على نظام مجلس الوزراء الصادر بالأمر الملكي رقم أ/13 بتاريخ 3/3/1414هـ.

وبناءً على ما تقتضيه المصلحة العامة. أ

مرنا بما هو آت: أولاً: يعدل اسم وزارة الدفاع والطيران والمفتشية العامة، ليصبح وزارة الدفاع.

ثانياً: تقوم هيئة الخبراء بمجلس الوزراء - بشكل عاجل جداً - بمراجعة الأنظمة والتنظيمات والأوامر والقرارات التي تأثرت بما ورد في البند (أولاً) من أمرنا هذا، واقتراح ما يلزم من تعديلات في شأنها تمهيداً لاستكمال الإجراءات النظامية حيالها.

ثالثاً: يبلغ أمرنا هذا للجهات المختصة لاعتماده وتنفيذه".


حفظ طباعة تعليق إرسال

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الاقتصادية ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر. علماً أننا لا ننشر التعليقات بغير اللغة العربية.

35 تعليق

  1. خالد محمد التركي (مسجل) (1) 2012-07-21 04:58:00

    من خلال النشره المصوره معروف من سترسي عليه واحتفظ بنفسي لما في مخيلتي ومن يريد ان يعرف مثلي يفكر في من هم الغير مسألين من هيئة الفساد ؟!!!!

    2
  2. علي 100 (مسجل) (2) 2012-07-21 05:05:00

    رحمتك يا رب ... يسر لنا من يرحمنا
    على أرض بلدنا ... وبين السماء و الأرض

  3. سعد (3) 2012-07-21 05:21:00

    اعطاء الرخصه والتشغيل في الربع الرابع في عام 2013
    يا صبر الأرض عليكم يعني بعد سنه ونص وماادري تصدقون
    او زي كل مره .
    بالله في حياتكم شوفتوا رئيس هيئة هو رئيس مجلس إدارة
    لمؤسسه تتبع للهيئة وستكون مؤسسته منافسه لشركات طيران قادمه .

    4
  4. ابوتركي (4) 2012-07-21 05:50:00

    ماهو مصير موظفي الهيئة .هل ينتقلو الى هذه الشركات للعمل لديها ام سيبقو علي نفس المراتب الحالية لهيئة الطيران وماهو مصير الشركات ألمسانده للهيئه وموظفيهم هل ينتقلو الى الكادر الحكومي ام ينتهي التعاقد مع تلك الشركات وماهو مصير موظفيها وهل يسمح النظام بذلك ان ينقل موظفي الشركات الى مراتب حكوميه وشكرا 

  5. سوني (5) 2012-07-21 05:52:00

    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

  6. عبدالله الغامدي (6) 2012-07-21 05:53:00

    خبر جداً يسُر،، وكل ما أتمناه ان لا توضع عراقيل وشروط تعجيزية تجعل
    الشركات الفائزة تشد رحالها بعد فترة" وكأنك يا بوزيد ما غزيت" .. اهم شيء المساواة في التعامل ..
    كفى دلال للناقل الوطني الذي اصبح عاجزا عن تلبية حاجة المواطنين والوافدين..شاهدوا ما يجري في مطاراتنا من مهازل ،، تكدس ركاب وتأخير رحلات والوجبات التي تُعطى للركاب ما يقدمها بوفية مائة نجمة تحت الصفر.

  7. ياسر الهياف (7) 2012-07-21 06:08:00

    انا قلت سابقا في نفس هالصحيفة انها ماراح تروح من يدين :
    خطوط مصرية
    خطوط خليجية
    خطوط تركية
    خطوط شرق اسيوية
    وحددت الخليجية باالاسم / البحرينية والقطرية
    وكنت اتوقع البحرينية والقطرية فاكيد واحد منهم بيباخذ رخصة
    الاخرى المصرية , عاد وش هي النيل او المصرية اوغيرها,المهم خطوط مصرية .
    واما التركية فتوقعتها اقل حظوظا .

  8. ياسر الهياف (8) 2012-07-21 06:09:00

    تكملة.......
    واللي يرحم والديكم ,لاتجعلوننا نصوووم اكثر من 50 سنة و نفطر على بصلة .
    عطووووها القطرييية والمصرية , واحد شرق واحد غرب ..
    ممتازة لتوجه الشخص .. فاللي يبي شرق اسيا يركب القطرية واللي يبي واوروبا يركب المصرية .

  9. asdf (9) 2012-07-21 08:11:00

    ليش الاجراءات بطيئة عندنا
    أرجو أن تكون القطريه
    اما الشركات الأخرى في للأسف أقل من المستوى

    1
  10. ابومنار (مسجل) (10) 2012-07-21 08:12:00

    ما نبغى طيران الخليج المضيفين كله بحرينيين يا خيك وياخيك وش له هلون

    -1
  11. ابوعبدالله (11) 2012-07-21 10:10:00

    الشركة الوحيدة اللي تستحق أن تأخذ الرخصة هي الخطوط القطرية لخبرتها ولحصولها على المركز الأول على مستوى الخطوط الأفضل في العالم .
    ومن ثم تأتي بعدها طيران الخليج ...
    اما البقية فكلها شركات غير معروفة او شركات صغيرة والخوف منها أنها لا تستطيع أنها تستمر في السوق أكثر من بعض سنوات مثل ماحدث مع طيران سما .

  12. ماذا؟؟ (12) 2012-07-21 10:25:00

    اهل يعقل الا تتقدم الشركات العملاقة لنيل الرخصة في المملكة. فالشركات المذكوره عدا القطرية هي شركات ضعيفه وبعضها اوشك على الافلاس كالخليجية وخدماتها متواضعه اسوأ من السعودية واما البقية فلاعلم لي بها. لابد ان هنالك معوقات لم تشجع الشركات العملاقة على التقدم على الرخصة.

    2
  13. أبو شيخة (مسجل) (13) 2012-07-21 11:07:00

    طيران الخليج في وضعها الحالي تترنح، اعتقد انها ستقاتل لتدخل السوق السعودي لانها ستكون طوق نجاة لها.

  14. هها (14) 2012-07-21 11:50:00

    مدري.....
    لكن العملية تذكرني ببداية منح الرخص لموبايلي وزين ...
    وشوفوا النتيجة...
    شركات شبه معاقة...

  15. ابو ابراهيم (15) 2012-07-21 12:19:00

    بمناسبة شهر رمضان الفضيل الله لا يسامح القائمين على شركة سما للطيران الذين نصبوا على الركاب نقودهم
    اللهم إنتقم منهم وأبلوهم بالأمراض امين يا رب العالمين

    1
  16. soso (16) 2012-07-21 12:42:00

    القطرية افضل شركة ..

    3
  17. عبدالله (17) 2012-07-21 12:53:00

    اتمنى استبعاد الشركة الصينية احتجاجا على موقف الصين من الوضع في سوريا ، وكما لهم فيتو فلدينا وسائل يمكن الضغط من خلالها

    3
  18. ابو مناحي (مسجل) (18) 2012-07-21 13:02:00

    أخيرآ جاء الفرج ولله الحمد (فكونا من نسعد بخدمتكم)

  19. ابو مناحي (مسجل) (19) 2012-07-21 13:03:00

    أخيرآ جاء الفرج ولله الحمد (فكونا من نسعد بخدمتكم)

  20. محمد بن حسن (20) 2012-07-21 13:32:00

    للأسف كأن الإخوان قاعدين يطرحون مناقصه لردمية حفر في المطار. يا جماعه هذه أرواح ناس ولا يجب السماح لمن هب ودب للعمل في مطاراتنا. شركات مغموره وتحالفات هدفها الربح فقط لاغير. مافيهم أحد يستاهل التأهل إلا الخطوط القطريه أما الباقي فلا والف لا. لماذا لا تأخذون راي المسافرين؟ للمعلوميه طيران الخليج مؤسسه فاشله وعلى وشك الإفلاس والكثير من المواطنين يتجنبون إستخدامها في رحلاتهم عن طريق مطار البحرين. طائراتهم منتهيه. ترى يكفينا مشاكل الخطوط السعوديه والسكه الحديد ومش ناقصين كوارث. اللهم أني بلغت.

    1
  21. ابوعلي (21) 2012-07-21 13:48:00

    ينبغي ان ندرك اهمية ان يكون المشغل لايقل عن مستوى السعودية ليتحقق المزيد من التقدم والمنافسة الشريفة واعتقد ان القطرية تمضي في المسار الافضل

    1
  22. طال الانتظار (22) 2012-07-21 13:59:00

    من الافضل يدخل السوق ناقلين وليس ناقل واحد وتوزع بينهم المناطق المطلوب تغطيتها برحلات حسب الاحتياج فاللمملكة شبة قارة ومترامية الاطراف وسكانها في ازدياد وتتمتع بمواسم يزيد الطلب على الرحلات الداخلية والخارجية وسوقها الجوي خصب للمنافسة واستياعب اكثر من ناقل اذا استغل بالطريقة الصحيحة..

    1
  23. خالد (23) 2012-07-21 14:27:00

    لماذا لا يسمح للشركات الطيران الاجنبيه الدخول بدون شريك محلي وخاصه شركاء محليين ليس عندهم خبره في الطيران فنيا واداريا

    1
  24. خالد (24) 2012-07-21 14:30:00

    هل بالامكان جذب شركات الطيران الوروبيه والامريكيه والكنديه والاستراليه وتحقيق افضل المعايير في هذه الصناعه وتحقيق افضل الخدمات

    1
  25. مراقب (25) 2012-07-21 14:49:00

    يجب أن تبعد شركات الطيران الغير معروفة عن قطاع الطيران في المملكة.. فمعايير السلامة أهم بكثير من أي شيء آخر.. هناك تخوف من شركات الطيران الصينية ..

    1
  26. مراقب (26) 2012-07-21 15:14:00

    وجود شركات طيران متعددة من شأنه أن يوفر المزيد من الرحلات ويلبي الطلب المتزايد على النقل الجوي في المملكة

  27. فهد العنزي (27) 2012-07-21 16:09:00

    نرجو أن تأخذ القطرية الرخصة حتى لا نعيد مأساة شركة ناس وسما عندما منحت شركات كرتونية رخص طيران وهي لا تملك سوى طائرتين مستأجرتين!!

    1
  28. ابورياض (28) 2012-07-21 17:58:00

    نريد القطرية
    سيتطور القطاع الى الافضل حتى باالنسبة للخطوط السعودية
    مثل ماحصل مع الاتصالات السعودية والمنافسة قبل اسبوع 27%زيادة الارباح للاتصالات السعودية
    المنافسة لا تفسد للود قضيه المستفيد الوطن والمواطن السعودي الذي يستاهل كل خير

    1
  29. ياسر الهياف (29) 2012-07-21 18:44:00

    نسيييت اقووول حاااجة مهههههممممة ...
    القطرية في موقعها عالنت ... حاطه من ضمن وجهاتها ...
    مدن داخلية مثل القصيم ..!!!
    هذا دليل على انهم مأخذين الاوكيه ..

  30. هاني (30) 2012-07-21 23:01:00

    والله اتمنى والله يكتب الي فيه الخير انها تكون احدى الشركتين القطرية او الصينية

  31. ابورياض (31) 2012-07-22 02:22:00

    نطلب من الملك المحبوب تحويل مطار الامير نايف الى مطار دولي يليق باالامير نايف رحمه الله وأسكنه الفردوس الأعلى

  32. ريلم (مسجل) (32) 2012-07-22 04:06:00

    يشكل هذا الإجراء نقلة نوعية في تاريخ قطاع الطيران المدني في السعودية،
    تردد هذا الكلمات عندما يتضح للمجتمع بأن التغيير قادم ولكن المشكلة أن بعض متخذي القرار يطولها وهي قصيرة ليس لشيئ ما في الحرص على البلد أو خوفا من ألإخفاق بل جل إهتمامه هو ما الهبرة التي يستفيد منها بعد التقاعد ؟!!!
    وإستغلال ما يمكن إستغلاله لتكديس الحسابات الجاريه والتوفير واللي في سويسرا بعد إن امكن
    تحويل الهيئة في الهند بنفس السنه التي أمر بها خادم الحرمين فانظرو أين نحن واين الهند ؟!!
    بعد تسع سنوات والتردد و مجاملات يتبع>>>

  33. ريلم (مسجل) (33) 2012-07-22 04:14:00

    تسع سنوات والمجاملات للخطوط السعوديه (الناقل الرسمي) سابقا و عطائها على المواطنين قليل قليل
    وتنافس الخطوط ألاخرى مثل ناس التي تمتلك الخطوط السعودية أسهم منها!!! فاين التنافس؟
    و الظحية التي يريدونها عبرة لمن يعتبر في عدم منافسة الخطوط التي كانت (الناقل الرسمي) سابقا!!!!
    خطوط سما التي تكالبت هليها جميع ألاطراف لمصالح شخصية لا لمصالح البلد!!!
    ولكن اعتقد بان حبل الظلم مثل حبل الكذب قصير ولن تنطلي على الخطوط الخليجية مثل هذا إلا إذا تأثرت تلك الخطوط باللا مبالها بالمسافرين ومعتقدين أن المسافر سيجبر!

  34. ريلم (مسجل) (34) 2012-07-22 04:29:00

    ما يتوجب علينا هو الوعي ويا أخوني المسافرين ما فيه داعي تسافرو جو البركة بالارض هناك تأجير سيارات و النقل الجماههههعي والقطار وستبداء شبكة قطار جديده قريبا إن شاء الله ( وبعد ما حصل حادث في قطار الدمام الرياض مع نفسه ؟!كيف ما أقدر اجد تفسير ) بس الخير جاي فتوعو في سفركم هذا وأن إتحدت الخطوط القادمة مع الحاليه فالله يعوض المواطن خير ويجب ان ترجع سفينة الصحراء
    أبرك من المستغلين لهذا البلد ولأهله
    الله يبارك في سفينة الصحراء ونطالب بزيادة الإجازات أسبوع رايح وأسبوع جاي (فترة سفر )
    عمار يا بلد

  35. احمد المسافر (35) 2012-08-13 10:55:00

    القطرية القطرية لا نريد غير القطرية هي الافضل

التعليق مقفل