تسجيل دخول
نسيت كلمة المرور |  مستخدم جديد
 
الأحد 30 جمادى الأول 1433 هـ. الموافق 22 إبريل 2012 العدد 6768
آخر الأخبار
انت الآن تتصفح عدد من الارشيف, نشر قبل 862 يوم . عودة لعدد اليوم

وزير العمل: المشكلات مع الجيران تعوِّق الترخيص لعمل المرأة من المنزل

م. عادل فقيه أثناء مشاركته في ورشة تفعيل العمل من المنزل. تصوير: خالد المصري - «الاقتصادية»

م. عادل فقيه أثناء مشاركته في ورشة تفعيل العمل من المنزل. تصوير: خالد المصري - «الاقتصادية»

محمد الحربي من الرياض

قال المهندس عادل فقيه وزير العمل "إن مراقبة الجودة والمشكلات مع الجيران أهم معوِّقات إصدار تراخيص العمل للمرأة من المنزل". واستعرض الوزير في ورشة عمل متخصّصة أُقيمت أمس في الرياض، عديداً من المشكلات التي تواجه بعض العاملات من منازلهن، مبيناً عدم وجود جهات ترخص لمثل هذه الأعمال، وهو ما اعتبره "من أهم المعوقات نحو تنظيم العمل المنزلي". ويرى المهندس عادل فقيه أن تفعيل العمل من المنزل مهم، وأن هناك فرصاً متولدة داخل المنزل للعمل، وقال "نود أن نبحث هذا الموضوع وحل كل التحديات والصعوبات التي تواجهها المرأة للعمل من المنزل، وكذلك عن فرص وأدوات تمويل في هذا الأسلوب من العمل الذي يوجد فائدة كبيرة، وبدورنا سنحافظ على الجوانب الحسنة لهذه النوعية من العمل، وتكون قريبة من أطفالها وفي الوقت نفسه لا تحرم من فرصة أن يكون لها مصدر دخل متنام".

وفي مايلي مزيدا من التفاصيل:

اعتبر المهندس عادل بن محمد فقيه وزير العمل، مراقبة الجودة والمشاكل مع الجيران أهم معوقات إصدار تراخيص العمل للمرأة من المنزل، مستعرضاً العديد من المشاكل التي تواجه بعض العاملات من منازلهن. ولم يخف وزير العمل عدم وجود جهات ترخص لمثل هذه الأعمال، معتبراً ذلك من أهم المعوقات نحو تنظيم العمل المنزلي. وكان وزير العمل قد أدار ورشة عمل حول تفعيل العمل من المنزل ضمن حملة ''حرفة الوطن'' التي أطلقتها الجمعية التعاونية ''حرفة'' بحضور عدد من المتخصصين أمس في مدينة الرياض. وجمعت ورشة العمل متخصصين في العمل الأسري والتنموي من مختلف الجهات الحكومية والقطاع الخاص حيث ألقيت فيها 22 ورقة عمل مختلفة، تناولت عددا من المحاور، من بينها دراسة ميدانية حول عمل المرأة من المنزل.

مشاركون في ورشة العمل.

واهتم المشاركون، بالتمويل والتنظيم وكذلك بإيجاد مسمى وتعريف للعمل من المنزل وتحديد آليته وطريقة تفعيله. ويرى المهندس عادل فقيه أن تفعيل العمل من المنزل مهم، وأن هناك فرصا متولدة داخل المنزل للعمل، قائلاً: ''نود أن نبحث هذا الموضوع وحل كل التحديات والصعوبات التي تواجهها المرأة للعمل من المنزل، وكذلك عن فرص وأدوات تمويل في هذا الأسلوب من العمل الذي يوجد فائدة كبيرة، وبدورنا سنحافظ على الجوانب الحسنة لهذه النوعية من العمل، وتكون قريبة من أطفالها وفي نفس الوقت لا تحرم من فرصة أن يكون لها مصدر دخل متنام''. وتابع قائلاً: ''في تكامل المبادرات سنكون قد قدمنا للمجتمع خدمة كبيرة، فضلاً عن عدم دفع المرأة وإجبارها على العمل خارج المنزل، وهذا لا يلغي أهمية وجود المرأة في ميادين العمل خارج منزلها في حالات الاحتياج الطبيعي كالمعلمة والطبيبة والممرضة''. آملاً أن يوفر هذا النشاط مزيداً من فرص العمل بشكل ميسر ومريح. أما الأميرة نورة بنت محمد بن سعود رئيسة جمعية ''حرفة'' التعاونية، فقد اعتبرت أن تلك الخطوات ستصب في صالح الأسر المنتجة والحرفيات السعوديات، وكذلك المرأة السعودية الراغبة في العمل من المنزل، وسيوفر فرص عمل متعددة في أسلوب عمل ترغبه بعض النساء، مشيرة إلى أن الجمعية تحقق ميزة نسبية من خلال تلك الفرص من العمل عبر تأهيل سيدات لإنتاج منتجات خاصة للجمعية، مبينةً أن هذه التجربة بدأت منذ انطلاق ''حرفة'' في العمل. وقالت الأميرة نورة: ''لا تزال التراخيص لأسلوب العمل هذا غير واضحة، ونحن نسعى من خلال الجمعية إلى أن تكون هناك تراخيص للأسر المنتجة وكذلك لعمل المرأة من المنزل، كما نعمل على إصدار تراخيص للعمل، وكذلك فحص السيدات العاملات في مجال الغذاء من المنزل، ويتم تسويق المنتج وفق فحص دقيق من قبل الجمعية للمنزل والتأكد من خلوه من الأمراض''. فيما استعرضت مها السويلم عضوة مجلس الإدارة في الجمعية التعاونية ''حرفة''، دراسة موسعة حول الأسر المنتجة في منطقة القصيم، شملت ٣١٥ أسرة تتكون من 2198 فرداً، ترعاها جهات متعددة، من بينها الضمان الاجتماعي، والجمعيات الخيرية. وقد تعددت فرص الدخل لتلك الأسر بشكل مختلف من أسرة إلى أخرى حسب النشاط والربحية التي تحققها، حيث حصلت تلك الأسر على تمويل من جهات متعددة من القطاع الخاص وكذلك جهات خيرية مختلفة. من جانب آخر أكدت رقية العبد الله مديرة تطوير عمل المرأة أن برنامج ''حافز'' شجع على زيادة رواتب موظفي القطاع الخاص واستمرار الموظف فيه، وتابعت قائلة: ''لكن ما زال الكثيرون يطمحون حتى الآن إلى العمل الحكومي''، مشيرة إلى أن الوزارة تنسق حالياً مع جهات أخرى لتنظيم العمل من المنزل، لافتةً إلى مشاركة وزير العمل أمس في ورشة عمل للأسر المنتجة.


حفظ طباعة تعليق إرسال

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الاقتصادية ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر. علماً أننا لا ننشر التعليقات بغير اللغة العربية.

19 تعليق

  1. شلاع الجبال (1) 2012-04-22 05:38:00

    ...

  2. السلام عليكم جميعا (2) 2012-04-22 06:26:00

    لماذا كل البلدان المتقدمه عندها نظام "العمل من المنزل" الا دول الخليج.
    كلنا نعرف بأن كثير من الأجانب في السعوديه يعملون من البيوت
    لاتضعون مشكلة الجيران تحرم ناس كثير بأمس الحاجه الى "القرش" .. كما ذكرت..كل دول العالم بما فيها امريكا و اوربا تشجع العمل من المنزل...بل ان كثيرا من الشركات العملاقه بداء اصحابها بالعمل من المنزل..ان البطاله و الفقر ينهش في "ربعنا" ونحن نتفنن في وضع العوائق امام ارزاق الناس...
    جربوا الفكره على ارض الواقع قبل ان تجهظوا هذه الفكره التى سوف "يعتاش" منها الكثير

    2
  3. سعد (3) 2012-04-22 06:37:00

    الوزير يجد حرجا من عمل النساء في بيوتهن ولا يجد حرجا في عملهن في بيئة مختلطة!

  4. سعد (4) 2012-04-22 06:37:00

    الوزير يجد حرجا من عمل النساء في بيوتهن ولا يجد حرجا في عملهن في بيئة مختلطة!

  5. الحقيقه (5) 2012-04-22 06:45:00

    الحقيقه مره
    الأجنبي يسمح له او بلأصح يتم التقاضي عنه بالعمل في الشارع وفي الشقق السكنيه والسعودي يحاصر و يضايق في كل مكان
    اليوم نشرت جريدة المدينه خبر عنوانه "مقصف مدرسي داخل "غرفة حارس" والبطاطس بجوار دورة المياه"....يعني هذا العامل حلال ان يعمل من داخل غرفته القذره بينما لايسمح لسعودي او السعوديه بالعمل من المنزل
    يجب على كل مسؤول ان يخاف الله...البطاله والفقر صار ينهش بشريحه عاليه من الشباب السعودي..يجب ان يسمح لهم بالعمل في الشوارع و المنازل و في اي مكان يجدون فيه رزقا لهم..

  6. واحد صريح (6) 2012-04-22 06:47:00

    العمل من البيت لايحتاج ترخيص من أحد خصوصآ البيع من البيت , كل مايحتاجه كميوتر وموقع اكتروني (ويب سايد) على الأقل في البدايه , والغريب دائمآ نتعذر في تعطيل اي شيء بالآخرين مع ان بلدنا هو من يعقد الأموور , لايمكن ان تعمل اقل مشروع بدون تعقيد ومطبات خصوصآ من قبل وزارة التعقيد الأولى وزارة العمل , هي تعطي الأجنبي كل مايريد لكنها تعقد المواطن حتى يفلس .

  7. اشتقت لك ياوطني ..من امريكا (7) 2012-04-22 07:04:00

    انا طالب ادرس في امريكا...وحبيت بس افيدكم بأن العمل من المنزل معمول به هنا والرخصه التي يتم منحها للمتقدم هي رخصه تسمى Work at Home
    اذا استمر هذا البطئ الشديد في حل "سرطان" البطاله فسوف ياتي الوقت الذي لاينفع معه طبيب ولا علاج....انا طالب في كلية الإقتصاد و اعرف ان البطاله هي كلقنبله الذريه دمارها لايقصر على نفسها...السرقات والجريمه جزء لا يتجزاء من "الأعراض الجانبيه" لهذا المرض الإقتصادي الخبيث...وللمعلوميه وزارة العمل مستحيل ان تفعل شي بخصوص البطاله مالم يكن هناك تعاون من جميع الجهات

    2
  8. سليمان محمد الشلاش (8) 2012-04-22 07:22:00

    ياخي ترضى بنت ولا اخت تشتغل في بيت احد ؟

  9. خالد (9) 2012-04-22 07:56:00

    العمالة الاجنبية السائبة تسرح وتمرح في البلد بلا حسيب ولا رقيب لقاء تحصيل مبالغ شهرية منهم مقابل هذا التسيب في طول البلاد وعرضها وتعثوا في الارض فساداً خمور ومخدرات وسرقات وانتم على دراية تامة عن البلاوي والمشاكل التي تخلفها هذه العمالة ...

    -1
  10. العاصمي (مسجل) (10) 2012-04-22 08:35:00

    @سعد
    للأسف لم يلتزم بأي شيء من الضوابط الشرعية التي أعلنها لدعم عمل المرأة في المحلات النسائية...أين هي المصداقية والأمانة يا وزير...أم هو ذر رماد في العيون فقط ...وأصبح لزاما على المواطن القبول بالأمر الواقع

    2
  11. سحاب (11) 2012-04-22 09:10:00

    عمل النساء من البيوت!!" عمل النساء فى الاسوواق!!
    والله يستر من الجاي
    الا يوجود هناك مجالات اخرى كدور القران واعمال اشرف من ذلك بكيير !!
    كفاكم استخفاف بالعقول فنحن لن نرضى بالدون****

  12. محمود ابوالهوى (12) 2012-04-22 10:41:00

    لا لعمل المرأة من المنزل 00 لا أحد ينكر على المرأة حقها في العمل ولكن بما يرضي الله ، ليس كل مجالات العمل تصلح للمرأة وليست البلاد في حاجة لعمل المرأة في كل المجالات حيث لدينا الفائض من الشباب ليغطي كل مجالات العمل المفتوحة ، أما بالنسبة لعمل المرأة من المنزل فهؤلاء لا%2

  13. محمود ابوالهوى (13) 2012-04-22 10:43:00

    تابع ما قبله 00 أن يكون هناك قابلية لتطبيق الشروط الصحية على من تعمل من المنزل كما من يعمل في المحلات التجارية المعروفة على الشوارع الرئيسية من حيث إعداد المكان وتجهيزه وتوفير وسائل السلامة ، ومن الصعب أن يكون خاضعاً للمراقبة الصحية والبلدية وتوفير الشروط النظامية ووسائل السلامة والمتابعة المستمرة لهذا النشاط من قبل مراقبي البلدية والمراقبين الصحيين ورجال الدفاع المدني 00 يتبع

  14. محمود ابوالهوى (14) 2012-04-22 10:45:00

    @محمود ابوالهوى
    تابع ما قبله 00 في أي وقت من النهار أو الليل ، بالإضافة لكل ما تقدم موافقة الجيران من عدمه حيث يكون المنزل الذي يسمح لأهله العمل من المنزل يشكل خطراً على السلامة العامة للجيران من تكرار دخول وخروج سيارات الزبائن وسيارات توريد المواد الغذائية بمختلف أنواعها وأشكالها مما يفقد الحي خصوصيته 0

  15. محمود ابوالهوى (15) 2012-04-22 10:57:00

    تابع ما قبله 00 إذا كان لا بد من عمل المرأة في مختلف مجالات العمل الخاص سواء في مجال إعداد وجبات الطعام أو الحلويات أو المشغولات اليدوية لا بأس في ذلك وعلى جهات التطوير العمراني تجهيز أسواق مقصورة على النساء فقط ( قيصرية ) لكل نشاط من الأنشطة وتكون جميع العاملات فيها من بنات الوطن وهكذا نتجاوز العقبات التي سبق الإشارة إليها 0

  16. سحاب (16) 2012-04-22 11:11:00

    انتم باﻷول وظفوا **شبابنا**بعدين لكل حادث حديث!!!

  17. سهيل (17) 2012-04-22 11:20:00

    دور وزاره العمل توفير وظائف لمختلف التخصصات
    لكل ابناء البلد
    1-وزاره العمل اهتمت بالوظائف الدنيا لعدم قدرتها علي
    مواجهه الشركات الكبري
    2-حرفت قرار تانيث المحلات النسائيه المتأخر جدا و شرعت
    الاختلاط حسب الضوابط
    ا3-لان تضع عراقيل للعمل المنزلي بحجج واهيه جيران وشهاده
    ما تدري من وين
    اتفق مع الفحص الطبي
    كفايه هدراُ للوقت في ورش لاتقدم ولا تؤخر في ظل
    توجه الوزاره لرفع شأن المقيم باي صوره كانت علي
    حساب المواطن

  18. ابوفواز (18) 2012-04-22 11:43:00

    اية جيران اللى تستحي منهم يامعالى الوزير وسنعمل وسنوفر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    1
  19. سهيل (19) 2012-04-23 00:11:00

    عادي خلوا البنات يشتغلوا بالبيوت اهم شيئ يترزقون الله

التعليق مقفل