فوضى الجرأة على الفتوى في 2011 تعيد عصر الجواري وتبيح أكل لحوم الجن (فيديو)

شهد عام 2011 إصدار العديد من الفتاوى والدعوات الغريبة والطريفة التي أثارت جدلا واسعا في المجتمعات العربية والإسلامية. وقد استعرضت قناة العربية في تقرير لها جانباً من هذه الفتاوى. وأحدثها كانت لداعية في أوروبا حرم فيها علي النساء تبضع الخضروات والفاكهة مثل الموز والخيار بدعوي أنها ربما تؤدي إلي إغوائهن، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية. وفي المغرب آثار الشيخ عبد الباري الزمزمي رئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحوث جدلا واسعا عندما أفتى بجواز معاشرة الزوج لزوجته الميتة للتو. وفي الصومال أصدرت حركة "الشباب المجاهدين" في أغسطس الماضي فتوى بتحريم "السمبوسة"، أو تناولها في شهر رمضان، بدعوى أنها تحتوي أضلاعًا مسيحية تُشبه أضلاع الثالوث المُقدس المسيحي. #2# وعلى الصعيد السياسي أفتي الشيخ الراحل عماد عفت أمين عام الفتوى بدار الإفتاء المصرية في أكتوبر الماضي بأن التصويت لفلول الحزب الوطني المنحل الذين مثلوا الحزب في الدورات السابقة أو كانوا منتمين لعضويته حرام شرعاً باعتبار أن ذلك مساهمة في الفساد ودرء المفاسد واجب شرعي قدمه الفقهاء علي جلب المصالح، بحسب جريدة "الجمهورية". من جانبه أفتى الشيخ عمرو سطوحى رئيس لجنة الدعوة الإسلامية بالأزهر في حوار مع صحيفة "روز اليوسف" مطلع نوفمبر بعدم جواز تزويج أي مصري ابنته من أعضاء الحزب الوطني "الفاسدين". وفي مصر أيضا أجاز الداعية المصري محمد الزغبي بمقطع فيديو نشر على موقع يوتيوب في يونيو الماضي أكل لحوم الجن، مشيرا في فتواه إلى تشكل الجن في صورة الإبل والماشية. وعلى الصعيد الاقتصادي أثار المصري مجدي حسين جدلا واسعا بعد أن أفتى الأسبوع الماضي بحرمة البورصة. وكانت الصدمة التي انتابت الكثيرين من الفتوى التي اعتبر فيها أن البورصة ربا فاحش ونوع من المقامرة راجعة إلى أن مطلقها غير متخصص في العلوم الشرعية وهو ما وصفه البعض بالجرأة على الفتوى. #3# وفي الكويت دعت الكويتية سلوى المطيري إلى سن قانون يمكِن غير المتزوجة أو المطلَّقة من شراء عبدٍ لتتزوجه، شريطة أن يدفع لها مهرًا، معتبرةً أن ذلك الأمر سيحل أزمة العنوسة في المنطقة العربية. كما طالبت سلوى المطيري بسَنّ قانون للجواري في بلدها؛ لحماية الرجال من الفساد والزنا، واقترحت أن يتم "استقدام الجواري من سبايا الروس لدى الشيشان أو من روسيا ودول أخرى غيرهما".
إنشرها

أضف تعليق