تدشين أول نصب تذكاري لأمريكي من أصل إفريقي

دشن الرئيس الأمريكي باراك أوباما في واشنطن النصب التذكاري لزعيم الحريات المدنية مارتن لوثر كينج وذلك بخطاب ربط فيه أوباما بين إرث لوثر كينج والقضايا الحالية التي تواجه الأمريكيين. وبعد مرور أكثر من 43 عاما على اغتياله، فإن القس الذي قاد احتجاجات سلمية ضد التفرقة العنصرية في جنوب الولايات المتحدة أصبح له نصبا بالقرب من "ناشيونال مول" في واشنطن، وهي المنطقة التي تضم نصبا لرؤساء أمريكيين ولآخرين قتلوا خلال الحروب الأمريكية. وقال أوباما: "في هذا المكان سيقف (لوثر كينج) هنا ليرمز إلى كافة الأزمنة، وسط نصب أولئك الذين أنشأوا هذا البلد وأولئك الذين دافعوا عنه.. واعظ أسود ليس له منصب رسمي أو لقب هو الذي عبر بشكل ما عن أعمق أحلامنا ومثلنا الأكثر خلودا، .. رجل حرك ضميرنا، وبهذا ساهم في جعل وحدتنا أكثر كمالا". لكن أوباما، وهو أول رئيس أمريكي أسود، أكد أن النصب ليس فقط لكينج، لكنه لكل أولئك الذي ناضلوا بجواره من أجل الحقوق المدنية. ودعا أوباما الحشد، الذي تجمع عند النصب الجديد الواقع في حديقة "وست بوتوماك بارك" جنوب غرب "ناشيونال مول" إلى "إصلاح اقتصادنا حتى يتسنى لكل طفل الحصول على تعليم بمستوى عالمي". وقال أوباما إنه "وبعد مرور ما يقرب من 50 عاما من المسيرة في واشنطن، فإن جهودنا وجهود الدكتور كينج، لم تنته بعد.. إننا نجتمع هنا في لحظة تحد كبيرة وتغيير كبير"، في إشارة إلى المشاكل المالية التي تواجه الولايات المتحدة حاليا. وأشار الرئيس الأمريكي أيضا إلى الاحتجاجات الحالية ضد التمييز الاجتماعي في بلاده، ودعا إلى احترام كافة أطراف هذا الخلاف واحترام تراث الهجرة الأمريكي. وقال أوباما "دعونا نتحلى بالرأفة إزاء العائلة المهاجرة، بالنظر إلى أن معظمنا أجيال قليلة فقط تخلصت من مصاعب مشابهة". ويحتوي النصب، الذي صممه الفنان الصيني ليي ييكسين ويتألف من أحجار جرانيت صينية، على جدار حجري نقش عليه 14 اقتباسا شهيرا لزعيم الحقوق المدنية الراحل لوثر كينج، وإضافة إلى تمثال يبلغ طوله 30 قدما. وبحسب تقرير أوردته صحيفة «واشنطن بوست» الأمريكية، فإن ليي وعشرة أساتذة جامعيين متخصصين في فنون النحت عملوا سويا لإقامة هذا النصب. وذكرت الصحيفة أن ليي هو من نحت وجه كينج ويديه في التمثال. وجرى تمويل هذا النصب من منح قدمتها مؤسسات وشركات وأفراد وحكومات. وبحسب الموقع الإلكتروني الخاص بالنصب فإن هذا النصب هو الأول من نوعه لأمريكي من أصل إفريقي أو أول نصب يقام بالقرب من "ناشيونال مول" في العاصمة الأمريكية.
إنشرها

أضف تعليق