منوعات

آفة التدخين

التدخين وتجاعيد الوجه تشير الدراسات إلى أن الشخص الذي يدخن عشر سجائر أو أكثر في اليوم لمدة عشر سنوات من المؤكد أن تحدث له تجاعيد عميقة في الجلد، ويصبح جلده أقل طراوة، ونجد أن المدخنين مدة كبيرة نلاحظ تغيرا في لون البشرة لديهم إلى اللون الأصفر. ويمكن تحييد هذه التجاعيد والعلامات من الظهور على الجلد وذلك بوقف التدخين، حتى بالنسبة للناس الذين كانوا يدخنون منذ عدة سنين، وحتى الذين كانوا يدخنون بشراهة في صغرهم لوحظ عليهم ظهور تجاعيد بسيطة، وتم حدوث تغير إيجابي في بشرة الوجه عندما أقلعوا عن التدخين. و(نقاء) تقول للمدخنين: في حال عدم المقدرة على المحافظة على نضارة البشرة من خلال الإقلاع عن التدخين، عليهم مراجعة عيادات (نقاء) وسيجدون العلاج الشافي لهذا الداء، بإذن الله.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من منوعات