العالم

شنودة للمسيحيين: اهدأوا .. فهتافات البعض تجاوزت الأدب

طالب البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الشباب المسيحي بالتحلي بالحكمة للحفاظ على استقرار مصر، مشددا على أهمية الحوار في حل المشكلات، داعيا أقباط المهجر إلى الاقتداء بموقف الكنيسة الأم. وأكد البابا شنودة ـ في تصريح بثه التلفزيون المصري ـ أن منع الاحتفالات لن يحل المشكلة. وقال البابا شنودة "أطلب من أبنائنا أن يهدأوا لأن الهدوء يمكنه حل جميع الموضوعات، وأحب أن أقول لأبنائي في القاهرة أيضا إن تظاهرات كثيرة قد حدثت وفي مجموعها ليست من الأقباط فقط، لأن الكثير قد ركبوا الموجة ودخلوا باسم التعاطف مع أحداث الإسكندرية وهم بعيدون كل البعد عن المشكلة". وأضاف البابا شنودة "إن هتافات البعض تجاوزت كل أدب وكل قيم بأمور. على صعيد متصل، استمعت النيابة العامة المصرية لأقوال اثنين من المجندين أفراد الأمن المعينين لحراسة كنيسة القديسين بالإسكندرية، كما استمعت النيابة العامة في التحقيقات لأقوال أربعة من أصحاب السيارات التي وقعت بها تلفيات نتيجة الانفجار أو إلقاء الحجارة عليها فضلا عن سماع أقوال عشرة مصابين في المستشفيات بعد تحسن حالتهم الصحية.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من العالم