تسجيل دخول
نسيت كلمة المرور |  مستخدم جديد
 
الأحد 27 محرم 1432 هـ. الموافق 02 يناير 2011 العدد 6292
آخر الأخبار
انت الآن تتصفح عدد من الارشيف, نشر قبل 1449 يوم . عودة لعدد اليوم

يعمل على تحسين شكل الشفاه والخدود والقضاء على خطوط الوجه والأنف

حقن الدهون الذاتي نتائجه فعالة وتدوم إلى سنوات

قال الدكتور خالد الزهراني استشاري جراحة التجميل في مجموعة الدكتور سليمان الحبيب الطبية، إن عملية حقن الدهون الذاتي من العمليات الشائعة في وقتنا الحالي نظراً لنتائجها الجيدة وفعاليتها في التجميل. وأشار إلى أنها مناسبة للأشخاص الذين يرغبون في إصلاح ندبات وتعرجات وثنايا الجلد أو تعبئة الأماكن التي فقدوا منها الدهون، كذلك يمكن استخدامه لمن يرغبون في تجميل الأجزاء الغامرة في جلد الوجه وظهر اليد وخاصة لذوي البشرة الرقيقة الجافة.

عملية سهلة تستغرق وقتا بسيطا وعن طبيعة الدهون وأماكن الحصول عليها من الجسم أفاد الدكتور الزهراني أن ''عملية الحقن الذاتي تتم بأخذ كمية من دهون جسم المريض أو المريضة سواء من منطقة البطن أو الأرداف ثم يتم تكريرها وحقنها في المنطقة المرغوب فيها كالخدود والخطوط المتواجدة من الأنف حول محيط الفم''. وأوضح أن هذه العملية تعد سهلة وتتم تحت تخدير موضعي، وهي تستغرق عادة من ساعة إلى ساعتين.

العودة للعمل بعد أسبوع من العلمية وبسؤاله عن المشكلات التي من الممكن أن تحدث من عملية الحقن الذاتي، أفاد الدكتور الزهراني ''لا يوجد لعملية الحقن أي مضاعفات لا سيما وجود بعض الانتفاخات البسيطة التي تختفي تدريجيا بعد أيام معدودة من الحقن، وبذلك يمكن معاودة العمل من الأسبوع الأول بعد العملية''. وأضاف تنتج عن عملية حقن الدهون بعض الكدمات والانتفاخات البسيطة، ولكنها تختفي تدريجياً خلال الأسبوع الأول، حيث يستطيع المريض أو المريضة العودة إلى العمل. وسيلاحظ الزملاء وجود تغير إلى الأحسن، ولكن قلة الذين سيعرفون أن المريض أجريت له عملية تجميل.

النتائج تدوم سنوات واختتم الدكتور الزهراني حديثه بقوله: تختلف استجابة الخلايا الذهنية من شخص إلى آخر، فعند بعض الأشخاص عملية الحقن لمرة واحدة تكون كافية للوصول إلى النتائج المرجوة، وتدوم هذه النتائج لسنوات عدة دون الحاجة إلى تكرار العملية، بينما في البعض الآخر فإن الوصول إلى النتائج المطلوبة يحتاج من جلسة إلى ثلاث جلسات يفصل بينهما واقع زمني بمقدار ستة أسابيع، ولكن عند الوصول إلى النتيجة المنشودة فإنها تدوم أيضا سنوات.


حفظ طباعة تعليق إرسال
مواضيع ذات علاقة

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الاقتصادية ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر. علماً أننا لا ننشر التعليقات بغير اللغة العربية.

لا يوجد تعليقات

التعليق مقفل