للنقاش: حقائب أبنائنا وبناتنا ثقيلة.. ما الحل؟

ما أكثر المنادين من المتخصصين وغيرهم بضرورة التخفيف من أوزان حقائب طلاب المدارس، وخاصة الصغار منهم. ووزارة التربية والتعليم أكدت ما يقع من أضرار صحية على أجسام الطلاب جراء هذه الأوزان الثقيلة وبادرت في فترة ماضية إلى توزيع نشرات إرشادية على أولياء الأمور حول أهمية التخفيف من عدد الكتب والدفاتر التي يصطحبها الطالب معه إلى المدرسة، والطرق الصحيحة لحمل الحقيبة المدرسية أو سحبها. لكن الملاحظ أن هناك مناهج جديدة أكثر صفحات من سابقتها، ومع كل منهج كتاب آخر منفصل للأنشطة والتمارين. هل أثرت المناهج الجديدة في زيادة وزن حقيبة ابنك؟ وهل أبدى ابنك تذمرا من ذلك؟ إن كنت قد عانيت هذا الأمر، فما التصرف الذي قمت به حياله؟ وما الحل الأمثل برأيك لهذا الموضوع؟
إنشرها

أضف تعليق