عقارات

5 مصارف تخفض نسب الفائدة البنكية للقروض العقارية إلى 2 %

أطلقت خمسة مصارف محلية عروضا جديدة للتمويل العقاري لعملائها بنسب منخفضة الفائدة تصل إلى 2 في المائة بعد أن كان الحد الأدني للفائدة مطلع 2009 لا يقل عن 4,25 في المائة، حيث تشمل العروض التمويلية العقارية الجديدة نظام تملك المنازل أو بناءها أو تملك قطعة أرض. وبدأت المصارف المحلية في تخفيض نسب الفائدة البنكية لتمويل القروض العقارية بعد أن بدأت بتحويل عروض التمويل الشخصي المنخفض الفائدة لتشمل القروض العقارية، واختلفت البنوك في شروط منح القروض حيث اشترط أحد البنوك ألا يقل راتب المتقدم عن ثلاثة آلاف للحصول على القرض في حين اشترط بنك آخر خمسة آلاف كحد أدنى ورفع بنك ثالث الحد الأدنى إلى عشرة آلاف. وكشفت مصادر بنكية أن أحد المصارف المحلية قام خلال الفترة الماضية، بتسجيل نسبة الفائدة خلال الفترة الماضية الأقل على مستوى المصارف في السعودية 2 في المائة بعد أن كانت النسبة في البنك نفسه لا تقل عن 4 في المائة في القروض العقارية, في حين سيطرح مصرف محلي مع مطلع عام 2011 عروضا جديدة للقروض العقارية بخفض نسبة الفائدة من 4,50 في المائة إلى 3 في المائة . وبينت المصادر أن لدى البنوك الخمسة خطة لتخفيض نسبة الفائدة خلال السنوات الأربع الأولى, حيث تراوح سنوات القرض ما بين 5 و30 سنة. وقالت المصادر ذاتها إن البنوك بدأت في خفض نسب الفائدة خلال الشهرين الماضيين وتتسابق على تقديم أقل فائدة، حيث من المتوقع أن تدخل المصارف الأخرى دائرة التنافس بهدف استقطاب عملاء جدد وتحفيز عملائها كأحد العروض التي شملت القروض الشخصية سابقا وتلتها عروض البطاقة الائتمانية, ومن المتوقع أن تستمر البنوك في خفض الفائدة حتى منتصف العام المقبل. من جانبه ، قال إبراهيم المجدوعي عضو اللجنة العقارية في غرفة الشرقية إن المؤشرات الحالية التي تعتمد عليها سوق العقار السعودية تأتي ضمن إطار العرض والطلب الذي يتداول في السوق ,موضحا أن الدراسات الاقتصادية الأخيرة الخاصة بسوق العقار تتوقع انتعاشا كبيرا في سوق العقار بعد أن عاشت فترة من الركود.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من عقارات