تم اتخاذ التدابير اللازمة للحفاظ على طريق الهدا

أكدت الهيئة العامة للسياحة والآثار أنها اتخذت التدابير اللازمة للحفاظ على الطريق الأثري في الطائف «درب الجمال» الواقع في طريق الهدا، مشيرة إلى أن ما تعرض إليه الدرب الأثري من تهدم وطمر بالصخور الكبيرة المنحدرة من (طريق الكر) أثناء مشروع التوسعة، كان بسبب تعذر تلافي التعرض لها من قبل الشركة المنفذة للمشروع التي حاولت الحفاظ على الطريق بالتنسيق مع المسؤولين في جهاز التنمية السياحة والآثار في محافظة الطائف، التي حرصت في بداية استئناف العمل في مشروع توسعة الطريق الكر على الحرص على عدم المساس بالطريق، والتأكيد على اتخاذ التدابير اللازمة للحفاظ على الطريق. وأوضحت الهيئة في تعقيب لها حول ما تطرق له الزميل الدكتور عبد الله القويز في مقاله «تخريب وطمر الآثار في طريق الهدا.. رسالة موجهة إلى الهيئة العامة للسياحة والآثار ووزارة النقل»، أنه مع تعذر المحافظة على الطريق كما هو، اضطر جهاز التنمية السياحية والآثار في المحافظة إلى الاتفاق بشكل ودي مع الشركة على المساهمة في ترميم ما يمكن ترميمه من هذه الأجزاء التي تعرضت للطمر أو التهدم من الطريق. وفيما يلي نص التعقيب: «سعادة رئيس تحرير صحيفة الاقتصادية، المحترم. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. اطلعنا على المقال المنشور في صحيفتكم الموقرة بتاريخ الأربعاء 8/7/1430هـ الموافق 1 من تموز (يوليو) 2009م العدد 5742، للدكتور عبد الله القويز تحت عنوان «تخريب وطمر الآثار في طريق الهدا.. رسالة موجهة إلى الهيئة العامة للسياحة والآثار ووزارة النقل». والذي أشار فيه إلى ما تعرض إليه الدرب الأثري في الطائف «درب الجمال» من تهدم وطمر بالصخور الكبيرة المنحدرة من (طريق الكر) أثناء مشروع التوسعة. ونود في البداية أن نتوجه بالشكر والتقدير للكاتب الكريم على الاهتمام بالكتابة عن هذا الموقع الأثري المهم، الذي يعد من المواقع التي تحظى باهتمام الهيئة العامة للسياحة والآثار التي تولي أهمية قصوى للمحافظة على الآثار والعناية بها انطلاقا من أهميتها وما تمثله من بعد تاريخي يعكس الحضارات المتعاقبة التي شهدتها هذه الأرض المباركة. وفيما يتعلق بهذا الموقع، فإننا نود الإيضاح بأنه مع بداية استئناف العمل في مشروع توسعة طريق الكر قبل نحو سنتين فقد قام المسؤولون في جهاز التنمية السياحية والآثار في محافظة الطائف بالوقوف مع مهندس الشركة المنفذة على مسار هذا الطريق الأثري والتأكيد على الحرص على عدم المساس بالطريق، ومن خلال المتابعة الدائمة من فهد المعمر محافظ الطائف رئيس مجلس التنمية السياحية خلال الزيارات الميدانية لتفقد المشروع فقد تم التأكيد على اتخاذ التدابير اللازمة للحفاظ على الطريق. وحيث إن هناك أجزاء من الطريق أوضحت الشركة أنه من المتعذر تلافي التعرض لها، فقد كان هناك اتفاق ودي مع الشركة على المساهمة في ترميم ما يمكن ترميمه من هذه الأجزاء التي تعرضت للطمر أو التهدم من الطريق، ويتم حاليا التنسيق مع الشركة حول هذا الموضوع، خاصة أن هناك بعض الأعمال الجانبية التي لم تنته بعد من مشروع التوسعة. كما أنه وفي إطار اهتمام الهيئة العامة للسياحة والآثار بتهيئة وتأهيل المواقع الأثرية والحفاظ عليها فقد قام جهاز التنمية السياحية والآثار في الطائف بالرفع المساحي لمراحل من الطريق للعمل على إدراجها ضمن مشاريع تهيئة المواقع السياحية بالاتفاق مع شركة الطائف للسياحة والاستثمار. ونود أن نؤكد للكاتب الحرص الكبير من الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة وكل من قطاع الآثار والمتاحف جهاز التنمية السياحية والآثار في محافظة الطائف بهذا الموقع ومتابعة ترميمه وتأهيله، كغيره من المواقع الأثرية المهمة التي تزخر بها مناطق المملكة. نكرر شكرنا للكاتب الكريم، آملين نشر الإيضاح في جريدتكم الموقرة. وتقبلوا تحياتنا،،، ماجد بن علي الشدي مدير عام إدارة الإعلام والعلاقات العامة
إنشرها

أضف تعليق