«ناس» و«سما» تقلصان رحلات أبها 90% .. و72 ألف مسافر على متن «السعودية»

بلغ إجمالي عدد الركاب القادمين والمغادرين من مطار أبها الإقليمي على متن الخطوط الجوية العربية السعودية خلال الفترة من 1 إلى 16 من تموز (يوليو) الجاري 72979 مسافرا وبزيادة قدرها 5004 مسافرين وهو ما يشكل ما نسبته 7.36 في المائة عن عام 2008، في الوقت الذي تقلصت فيه رحلات شركتي "ناس" و "سما" إلى نحو 90 في المائة خلال الفترة الحالية بعد تراجع أعداد المسافرين الذين أقلتهم الشركتان إلى ألف مسافر، مقارنة بعشرة آلاف مسافر نقتلهم الشركتان في تموز (يوليو) من العام الماضي، وذلك بحسب تقرير "الخطوط الجوية العربية السعودية" الذي تسلمه الأمير فيصل بن خالد أمير منطقة عسير رئيس مجلس التنمية السياحية في مكتبه في الإمارة أمس. #2# واستعرض التقرير الذي سلمه سعيد الفريح مدير عام خدمات الركاب والمبيعات للإقليم الجنوبي في أبها لأمير المنطقة، معدلات التشغيل وإحصائيات الركاب المسافرين من وإلى مطار أبها الإقليمي، والتي تمثلت في زيادة السعة المقعدية من وإلى محطة أبها خلال صيف هذا العام وفق إمكانات الأسطول الحالية للسعودية، وكشف تقرير المرحلة الأولى التشغيلية أهم ما تم إنجازه خلال الفترة من 1 إلى 16 تموز (يوليو) الجاري، مقارنة بما تم تشغيله لذات الفترة في العام الماضي. ولفت الفريح إلى أن عدد الركاب القادمين إلى أبها منذ بداية تموز (يوليو) الجاري وحتى الـ 16 من الشهر نفسه بلغ 40356 مسافرا بزيادة 3089 مسافرا مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي وزيادة قدرها 8 في المائة، فيما بلغ عدد الركاب المغادرين لذات الفترة 32623 مسافرا بزيادة 1915 مسافرا وبنسبة زيادة مقدارها 6 في المائة. وكشف مدير عام خدمات الركاب والمبيعات للإقليم الجنوبي في أبها عن تسيير 660 رحلة مجدولة وإضافية من مطار أبها الإقليمي وإليه بمعدل 42 رحلة يومية، منها 18 رحلة إلى قطاع الرياض، أربع رحلات إلى قطاع الدمام، 18 رحلة إلى قطاع جدة، بمعدل رحلتين يوميا تتوزع على قطاعات المدينة المنورة، تبوك، وشرورة، مؤكدا أنه في إطار توجيه المدير العام تم اعتماد ترفيع أكثر من 200 رحلة خلال صيف 1430هـ إلى طائرات عريضة الحجم بسعة مقعدية تراوح بين 315 و178 مقعدا، تم تسيير 82 رحلة منها لهذه الفترة، توزعت على 16 رحلة (أبها – الرياض – أبها)، رحلتين (الدمام – أبها – الدمام) 64 رحلة (جدة – أبها – جدة)، مشيرا إلى أنه في تموز (يوليو) من العام الماضي نقلت شركتا "سما" و"ناس" أكثر من عشرة آلاف مسافر، وهو العدد الذي تقلص بنسبة قاربت 90 في المائة، حيث لم يتجاوز العدد ألف مسافر نتيجة توقف شركة "سما" عن التشغيل لمطار أبها، وتقليص شركة ناس عدد رحلاتها إلى رحلتين أسبوعيا فقط خلال هذه الفترة. ولفت الفريح أنه تم تكثيف أعداد الموظفين العاملين في مطار أبها الإقليمي ومكاتب المبيعات في أبها وخميس مشيط، وتشغيل مكتب مبيعات المطار على مدار الساعة لخدمة جميع المسافرين في المنطقة، مؤكدا قيام الخطوط السعودية في إدارة الإقليم الجنوبي بدور بارز في تأمين وترتيب حجوزات جميع ضيوف مهرجان أبها من خلال وحدة تعمل مع منسقي المهرجان على مدار الساعة، متوقعا أن تنقل " السعودية " أكثر من 300 ألف مسافرا من وإلى مطار أبها الإقليمي خلال شهري تموز (يوليو) الجاري وآب (أغسطس) المقبل، والذي يتزامن مع فترة مهرجان أبها 1430هـ، بزيادة تصل إلى 15 في المائة عما تم نقله خلال عام 2008م. يذكرأن الخطوط السعودية نقلت 728134 مسافرا من وإلى أبها منذ مطلع العام الجاري وحتى الـ 16 من تموز (يوليو) الجاري، بزيادة مقدارها 54927 مسافرا بنسبة 8 في المائة مقارنة بذات الفترة خلال العام الماضي. من جهة أخرى، افتتح الأمير فيصل بن خالد أمير منطقة عسير رئيس مجلس التنمية السياحية البارحة الأولى فعاليات برنامج عروض الضوء الصوت والألعاب النارية، وذلك ضمن فعاليات مهرجان "أبها يجمعنا"، على بحيرة السد في أبها الجديدة، بحضور المهندس عبد الكريم الحنيني وكيل الإمارة المشرف العام على المهرجان، والدكتور محمد بن عيسى وكيل الإمارة المساعد، وعدد من المسؤولين، وجمع غفير من الجمهور. واشتمل العرض على مقاطع أوبريتات وطنية تحكي نهضة المملكة وسياحة عسير، تخللها عروض النوافير والإنارة المثيرة الراقصة على البحيرة مع إضاءات الليزر، إضافة إلى عروض صينية من قبل فرقة صينية محترفة في الحركات الرياضية والسيرك أثناء العرض مع النوافير الراقصة، وفي ختام الحفل أضاءت أطنان من الألعاب النارية سماء المدينة، في واحدة من الفعاليات التي ستستمر حتى نهاية المهرجان.
إنشرها

أضف تعليق