الإسلام والعــمل (2)

فـــهــد أحــمــد الـحـقـيـل : قيل عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه ( إني لأرى الرجل فيعجبني فأقول ... اله حرفة . فإن قالوا .. لا ... سقط من عيني ) ذلك جزء من كل في نظرة الإسلام إلى العمل بل إن الإسلام لم يكتف في الحث على العمل والترغيب فيه بل أمر بإتقانه . والأمانة فيه . فليس كل عمل عملا قال تعالى : ( من عمل صالحا فلنفسه ومن أساء فعليها ) أن واقع العرب والمسلمين اليوم هو امتحان لهم . فقد مرت بهم حقبة من الزمن . لاذوا فيها إلى الدعــة والتخاذل . والكسل . والانغماس في الـلـذة . نسـوا فيها تعاليم رسالتهم . فأنساهم أنفسهم . حتى تكالبت عليهم قوى الشر فأصبحوا لقمة ســائغة . لكل معتد آثم . واستبيحت أوطانهم فصارت مرتعا لألاعيبه ومؤامراته . وسلط عليهم أشد الناس عـداوة وحقدا قال تعالى : ( إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ). لنتجه إلى العمل في كل ميدان من ميادين الحياة الواسعة الرحبة لنصنع غــد الأجيال المشرق . ونحمي أوطاننــا من عبث العابثين وأيدي المعتدين . بالعلم . والــعــمـل .
إنشرها

أضف تعليق