حزام الأمان يدلك على شخصية مستخدم السيارة

ما إن يفكر أحدنا بشراء سيارة مستعملة إلا وتبدأ معاناته وحيرته: فمن حيرته في اختيار نوع السيارة المطلوبة، إلى معاناته مع تجار السيارات المستعملة وألاعيب بعضهم التي لا تنتهي، إلى حالة السيارة وهل هي جيدة بالفعل أم أنها تحتاج إلى صيانة مكلفة. في هذا التقرير يقدم خبراء السيارات المستعملة نصائح لكل مستهلك يرغب في شراء إحداها ليتجنب الوقوع في فخ يصعب الخلاص منه، ويقدم الخبراء هذه النصائح لفحص السيارة المطلوبة جزءا جزءا كالتالي: هيكل السيارة: أ‌) خارج السيارة: 1- انحنِ إلى أسفل بجوار المصدين الأمامي والخلفي للسيارة وألق نظرة على جسم السيارة بكامله، ما ينبغي عليك البحث عنه هو انعكاس الضوء على أية انحناءات وأسطح غير مستوية. إذا وجدت انحناءات أو أن أحد أسطح السيارة غير مستو فقد يعني هذا أن السيارة قد تورطت في حادث ما. 2- قف على مسافة من السيارة في ضوء النهار وألق نظرة لتتأكد من عدم وجود فروقات في الصبغ ما بين أسطحها. إذا كان قد أعيد طلاء أحد الأبواب أو الجوانب فإنه من المحتمل أن تجد فرقا خفيفا في لون السيارة ككل. 3- قف على عتبة الباب وافحص السطح بكامله، ابحث عن أي انحناء في السطح وأية علامات تدل على إصلاحات في صبغ السيارة. 4- عندما يعاد صبـغ السيارة بالكامل يقع الطلاء الزائد على الحاجز المطاطي للنوافذ وعلى مقابض الأبواب، ومن المؤشرات التي تثبت أنه قد تم تركيب ألواح جديدة للسيارة وجود فجوة غير مستوية ما بين اللوح المشكوك فيه واللوح المجاور له، وإذا رأيت طلاء جديدا تحت غطاء المحرك فإن هذا مؤشر على تعرض السيارة لحادث اصطدام أمامي. 5- ابحث بدقة عن وجود آثار صدأ قد تم إخفاؤها، وأكثر المناطق احتمالا للتعرض للصدأ هي التي تحت المصدين الأمامي والخلفي وعتبات الأبواب. افتح غطاء المحرك وافحص الزوايا من الداخل، فهذه المنطقة غالبا ما تُغفل عند محاولة إخفاء الآثار الزائدة للصدأ. ب) داخل السيارة إن مقصورة السيارة هي أكثر منطقة تخدع المرء وتعتبر تكلفة إصلاحها باهظة، ابحث عن العيوب التالية في داخل السيارة: 1- افحص مقعد القيادة للتأكد من عدم وجود مواد ممزقة ومقطوعة وبالية وغير صالحة؛ فالسيارات التي لم تقطع مسافة طويلة تمتاز بأن مقاعدها مازالت جديدة وافحص جانبي المقعد وظهره بصفة خاصة. 2- شد حزام السلامة ثم دعه يعود إلى مكانه ثانية فإذا عاد إلى مكانه بقوة فإن الحركة الميكانيكية للحزام لم تتعرض لأية أضرار، أما إذا أخذ ذلك وقتا طويلا فعندئذ يجب عليك أن تحذر، فلعل السيارة قد تعرضت لسوء الاستعمال. إن حالة أحزمة السلامة يمكن أن تستعمل للتعريف بشخصية المالك السابق للسيارة والتعرف على قيامه بالعناية بالسيارة بشكل جيد أم لا. 3- إذا كان السجاد تحت قدمي السائق قد تلف تماما، وإذا كانت الدواسة المطاطية تحت القدمين قد اهترأت أو بليت تماما فإن هذا يعني أن السيارة قد قطعت مسافة طويلة جدا. افحص جانب الباب المجاور للسائق أيضا للتأكد من ذلك. 4- اجلس داخل السيارة وانظر إلى سقفها. إذا رأيت أية أجزاء تالفة أو مقطوعة في بطانة السقف فانظر عندئذ إلى لوحة القيادة بحثا عن أية مواد تالفة أو شقوق فيها. إذا وجدت شيئا من هذا القبيل عندئذ ضع في اعتبارك أن الإصلاحات قد تكون مكلفة. 5- اختبر جميع الأزرار والمفاتيح بما في ذلك مكيف الهواء وأدوات تشغيل الإشارات الجانبية وأدوات غسل زجاج السيارة / المساحات والمقاعد الكهربائية والراديو / المسجل / جهاز تشغيل الأسطوانات المدمجة والنوافذ الكهربائية والأنوار ونظام القفل المركزي (إذا كان متوافرا حسب طراز السيارة). تأكد من أن أوضاع المقاعد يمكن تعديلها بسهولة. 6- افحص زجاج عداد السرعة للتأكد من عدم وجود خدوش أو كسور أو ما يدل على أن البراغي اللولبية التي تثبت الزجاج قد تم فكها. يمكن أن يعني ذلك أن عداد المسافات قد تم العبث به. 7- تأكد أيضا من أن عجلة القيادة تتخذ وضعها في الوسط تماما، فإذا كانت بعيدة عن الوسط فإنه من المحتمل أن يكون قد تم فكها للقيام بعمل ما في نظام التعليق أو ضبط العجلات. 8- اختبر جميع المفاتيح المعطاة على جميع الأبواب (بما في ذلك صندوق السيارة) ينبغي أن تكون جميع المفاتيح أصلية، فإذا كانت المفاتيح نسخا فاسأل البائع عن سبب ذلك حيث إن هذا قد يدل على تغيير الأقفال بعد حادث سطو أو التورط في حادث مروري. الجوانب الميكانيكية  أنت لست بحاجة إلى أن تكون لديك درجة جامعية في الهندسة الميكانيكية حتى تفهم الأمور الأساسية الخاصة بجودة المحرك، ينبغي أن تكون المحركات الحديثة هادئة – حاول أن تسمع صوت المحرك عند بدء تشغيله وهو بارد؛ حيث إن هذا لا يعطي المحرك الوقت الكافي لتدوير الزيت في المحرك وتخفيض صوته ومع زيادة درجة حرارة المحرك، حاول أن تسمع مستويات الضجيج. اضغط على دواسة البنزين وحاول أن تجعل المحرك يعمل تحت جهد أكثر، إذا كان الضجيج عاليا والمحرك يحدث صوتا فإن ذلك يدل على أنه ليس في حالة جيدة. كما عليك بالتنبه للأمور التالية: 1- صندوق تروس السرعات: إذا كانت السيارة أوتوماتيكية تأكد من أن تغيير عصا السرعات من "الرجوع" إلى الوراء إلى "القيادة" للأمام يتم بيسر وسهولة. وينبغي أن تتم تغييرات السرعة بدون أي تأخير أو إحداث صوت غير عادي. إذا ضغطت على دواسة البنزين ووجدت السيارة تخفض سرعتها ثم تزيد بعد ذلك بسرعة، أو إذا فقدت الدفع الأمامي فهذا يعني أن صندوق تروس السرعات بحاجة إلى إصلاحات مكلفة، أما بالنسبة لصندوق تروس السرعات العادي فإن تغيير السرعة من الأول إلى الثاني يجب أن يكون سلسا وبدون أدنى صعوبة. 2- إن اختبار تلف الكابح "الكلتش" - بالنسبة للسيارات ذات صندوق السرعات العادي - في منتهى السهولة، ارفع فرملة اليد وقم باختيار السرعة الأولى ثم ارفع قدمك عن "الكلتش"، إذا قام "الكلتش" بالدوران أو إذا كانت هناك رائحة احتراق ناتج عن احتكاك القرص فعندئذ يكون قرص "الكلتش" تالفاً. 3- قم بتشغيل المحرك وأنصت إلى صوته، إذا سمعت صوتا خشنا أو قرقعة تتصاعد من محرك السيارة فإن من المحتمل أن يكون عمود التشغيل أو قرص التحميل الرئيسي قد تلف. 4- في معظم السيارات يكون المحور الخلفي - عادة - وحدة تتميز بكفاءة تشغيلها. دع شخصا آخر يسوق واجلس في المقعد الخلفي فوق المحور الخلفي أثناء تشغيل المحرك وأنصت لأي صوت ضجيج أو حشرجة أو صوت عال غير طبيعي حيث إن هذا يمكن أن يشير إلى وجود مشكلة ما، أما إذا كانت السيارة ذات الدفع الرباعي فافحص المحورين بعناية بالغة؛ حيث إنها ربما تكون قد تعرضت لمعاملة خشنة. 5- هناك طريقتان لفحص نظام التعليق في السيارة: إما أن تسوق السيارة ببطء في طريق توجد فيه مطبات كثيرة، أو القيام بدلا من ذلك بالضغط على السيارة بقوة إلى أعلى وإلى أسفل عن طريق الضغط على غطاء المحرك وسيكون بمقدورك أن تشعر بسهولة بمدى ارتداد السيارة ثانية إلى الوضع الطبيعي، كما ينبغي أن تفحص السيارة من الأمام عندما تكون واقفة على سطح أفقي، إذا كانت تميل إلى جانب واحد فعندئذ يحتمل أن تكون هناك مشكلة في نظام التعليق. إن استبدال نظام تعليق السيارة يمكن أن يكون باهظ التكاليف ولذا من الأهمية بمكان أن تفحصه في هذه المرحلة. إن أفضل شيء يمكن أن تقوم به عندما لا تكون متأكدا من أي من هذه المشاكل هي أن تأخذ السيارة إلى إحدى الورش وتطلب منهم رفع السيارة وفحص المحور ونظام التعليق سوف يكلفك هذا مبلغا من المال، لكن هذا المبلغ له ما يبرره بحيث يمكن لك الثقة بالحالة الميكانيكية للسيارة التي تنوي شراءها. تجربة القيادة  هناك ضغط دائم من البائع لتجربة قيادة السيارة على عجل، لكن يجب عليك مقاومة هذا الضغط وبادر بقيادة السيارة لمدة لا تقل عن عشر إلى خمس عشرة دقيقة ستكون هذه الفرصة الوحيدة التي ستحصل عليها لتجربة السيارة في ظروف مختلفة على الطريق. ولا تنس هذه النقاط عند قيامك بالقيادة: 1- في بداية تجربة القيادة سيكون صندوق تروس السرعات باردا، قم بإجراء التغيير للسرعات العالية والبطيئة بسرعة وخاصة ما بين السرعتين الثالثة والرابعة، يجب أن تكون تغييرات السرعات بشكل سلس، عندما يكون ذلك مأمونا اضغط على الفرامل بقوة إذا أوشكت السيارة على تغيير جادتها في مسار الطريق فإن هذا يمكن أن يعني أن الفرامل قد فقدت توازنها إذا كانت في السيارة فرامل ذات نظام مانع للانغلاق فإن السيارة ينبغي أن تتوقف بدون إقفال الفرامل وظهور أضواء الإنذار. 2- قم بالضغط على البنزين وارفع قدمك بين تغييرات السرعة ثم انظر في المرآة لكي ترى إذا كنت قد خلفت سحابة زرقاء من الدخان وراءك؛ حيث إن هذا يمكن أن يعني أن المحرك قد أصبح مستهلكا وأن الكباسات "البلوف" بحاجة إلى إصلاح، وأفضل وسيلة هي أن تطلب من أحد الأشخاص أن يتبعك في سيارة أخرى وينظر إلى أنبوب العادم وراءك. 3- إذا لم يتحرك مؤشر الحرارة على الإطلاق أثناء القيادة فربما يكون الثرموستات قد تم فكه لإخفاء تلف الحشية العلوية، أما إذا ارتفع المؤشر إلى المنطقة الحمراء فإن هذا يمكن أن يعني أنك بحاجة إلى راديتر جديد أو أن خراطيم السيارة بحاجة إلى استبدال. 4- أثناء قيادة السيارة أدر عجلة القيادة إلى أقصى حد في كلا الاتجاهين، إذا سمعت صوت قرقعة فإنه من المحتمل أن تكون أدوات تحميل العجلات تالفة مما يجعل قيادة السيارة خطرة. 5- قم دائما بفحص حالة الإطار الاحتياطي، إذا كانت العجلة والإطار الاحتياطي جديدين فإنه من المحتمل أن تكون السيارة قد قطعت مسافة قصيرة، لكن إذا كانت العجلة صدئة والإطار باليا عندئذ فإن السيارة قد تكون أقدم مما تبدو عليه. 6- اطلب من المالك الحالي أن يريك السجلات الخاصة بالإصلاحات التي أجريت وتاريخ صيانة السيارة، فالمالك الحريص سوف يحتفظ دائما بكل إيصالات أعمال الإصلاح والصيانة التي أجريت للسيارة.
إنشرها

أضف تعليق