4 مصورين يرصدون حياة "بادية النفود" بـ 5000 صورة

هل بقي في السعودية بدو رحل يعيشون في بيوت الشعر أم أنهم أدخلوا بعض الأدوات الحديثة على حياتهم؟ كان هذا مثار تساؤل فريق من المصورين المحترفين والهواة خاضوا تجربة ثرية في النفود الكبير شمالي حائل، والتقطوا خلالها أكثر من خمسة آلاف لقطة لحياة البادية على مدى يومين شملت حياة البادية والإبل وبيوت الشعر وإعداد القهوة ورعي الأغنام وبعض المواقع الشهيرة في النفود الكبير. #2# #3# وضم الفريق: عويد العويد رئيس لجنة التصوير الضوئي في القصيم، محمد شبيب ممثل الفوتوغرافيين السعوديين في الاتحاد الدولي لفن التصوير الضوئي، عادل بوجبارة مصور كويتي محترف ومستثمر في مجال التصوير. بينما شارك المصور الهاوي خالد الصايغ، وكان محمد فهيد منسق رحلة عليم العطش، وغازي عيد منسق رحلة المحفر، ومحمد صايل منسق رحلة المحفر". #4# #5# قد تختفي كل الأوصاف وكل ما سمعته عن الحياة في البادية وسط الصحراء ويتبخر كل ما قرأته عن مضارب البادية حين تلتقي بهم وسط مواقعهم وفي مضاربهم. ولأن الصورة أبلغ من أي تعبير فضلت ألا أزيد في هذه المقدمة لنترك المجال لها فهي القادرة على قول المستحيل.
إنشرها

أضف تعليق