تسجيل دخول
نسيت كلمة المرور |  مستخدم جديد
 
السبت old هـ. الموافق 13 مايو 2006 العدد 4597
آخر الأخبار
انت الآن تتصفح عدد من الارشيف, نشر قبل 3087 يوم . عودة لعدد اليوم

"الوطنية الزراعية" أدخلت التقنية التي تعد الأولى من نوعها

الجوف: تطبيق مشروع لترقيم الأغنام وفرزها إلكترونيا لتحسين إنتاجيتها

أدخلت الشركة الوطنية الزراعية مشروع برنامج تقنية النظام الإلكتروني في ترقيم الأغنام وإدارتها الذي يعد الأول من نوعه على مستوى المملكة.

ويأتي هذا التوجه نظرا لكون الشركة من كبريات الشركات الزراعية العالمية في تربية الأغنام وإنتاجها، حيث تمتلك أكبر مشروع أغنام في مشروعها في الجوف، الذي يضم قطيعا من الأغنام تمثل عدة سلالات من الأغنام النعيمية، والنجدية، وسلالات المعز، وذلك حرصا من "الوطنية الزراعية" في تطبيق أحدث التقنيات الحديثة من أجل تحسين إنتاجيات هذا القطيع من الأغنام.

وأوضحت الشركة أن النظام يتكون من كمبيوتر مركزي محمل عليه برنامج إدارة قطيع الأغنام وأرقام أذنية إلكترونية إضافة للأرقام الأذنية البلاستيكية وناقل بيانات إلكتروني يدوي محمول وقارئ أرقام إلكتروني وزناقة تفريز ووزن إلكترونية مزودة بقارئ وميزان ومستقبل موجي ومدخل واحد وثلاثة مخارج تفتح وتغلق آلياً حسب نوع الفرز المطلوب.

وأشارت الشركة إلى أن آلية عمل النظام الجديد تعتمد على تسجيل مجمل البيانات الخاصة بكل حيوان بالكمبيوتر المركزي وترقيمه بالأرقام الإلكترونية والبلاستيكية ثم تستمر متابعة الحيوان في جميع مراحل الإنتاج وتسجيل جميع البيانات آليا عن طريق نقل المعلومات من الجهاز المركزي إلى الحقل بواسطة ناقل البيانات الإلكتروني وقراءة الأرقام بالقارئ الإلكتروني، وإضافة البيانات المستجدة لكل حيوان من تزاوج، فحص حمل، ولادات، فطام، تحصين، علاج، نوعية وكميات التغذية اليومية، حالات الإجهاض، وزن، ترحيل، استبعاد، ذبح، بيع، نفوق أو أي عمليات أخرى ثم يتم نقل تلك البيانات مرة أخرى للكمبيوتر المركزي مع نهاية كل يوم. ومن خلال التسجيل اليومي لتلك البيانات يستطيع البرنامج إعداد تقارير دقيقة عن كل حيوان أو عن القطيع آلياً في أي وقت وبكل دقة.

وأكدت الشركة أن النظام الإلكتروني في ترقيم وإدارة الأغنام أسهم في توفير الجهد والوقت واليد العاملة والسيطرة الإدارية على القطيع مهما كان عدده، إضافة إلى الوقوف على حالة القطيع الفسيولوجية والإنتاجية وسهولة إجراءات تحسين وتطوير القطيع مما يساعد الإدارة لكي تتخذ القرار المناسب بناء على المعطيات العلمية الدقيقة التي يوفرها نظام الإدارة الإلكتروني للقطيع.

ويأتي تطبيق الفرز الإلكتروني في مشروع "الوطنية الزراعية" في الجوف ضمن حرصها على تطبيق واتباع الأنظمة الإدارية والفنية التي تسهل على المشاريع الإنتاجية إدارة القطعان بسهولة وبأسلوب علمي دقيق.


حفظ طباعة تعليق إرسال
مواضيع ذات علاقة

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الاقتصادية ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر. علماً أننا لا ننشر التعليقات بغير اللغة العربية.

لا يوجد تعليقات

التعليق مقفل